ظاهرة عقوق الأباء للأبناء

ظاهرة عقوق الأباء للأبناء
بقلم / مرفت رضوان
عقوق الآباء لأبنائهم علي الرغم من أنها ظاهرة قديمة ولكن يتجاهلها كثير من الأباء رغم أنها خطيرة جدا ..فنجد بعض الأباء يتشاجر مع زوجتة أمام الأبناء والبعض الآخر لا يهتم بابنه إلا في المأكل والمشرب والبعض يكذب أمام إبنه الصغير فهذه عقوق وأنه لتناقض عجيب أن يتلقن الأبناء البر شعارات وهم يرون مشاهد الإهانه فمن أين يأتي البر المنشود فكما أن للوالد حق علي ولده فإن للولد حق علي والداه كل منهما يجب أن يعرف حق صاحبة حتي تعمهما رحمة الله تعالي فهناك العديد من الأمور التي يغفل عنها بعض الأباء مما يجعلهم يشكون من الأبناء ما زال بعضهم يصرون علي أنماط تربوية ينفر منها الأبناء .خوف الأباء من نظرة المجتمع لهم أكثر من خوفهم من الحلال والحرام .نظرتهم المثالية وعدم الإعتراف بأنه لا كمال ف التصرفات بعد الرسول صلى الله عليه وسلم. عدم مراعاة الجوانب النفسية للأبناء والتي لا تقل أهمية عن الجوانب المادية. عدم مشاركة الأب للأم في التربية.ولكي تصل السفينة إلي بر الأمان فلا بد أن نتفق أن صلاح الأباء يترتب عليه صلاح الأبناء . تلبية إحتياجاتهم واحتواء مشاعرهم. اشباع متطلباتهم المعنوية أكثر من إشباع متطلباتهم المادية التي من الممكن أن يرضوا بالقليل اليسير منها .الحرص عليهم من الصحبة السيئة والقيم الهدامة فلابد أن نجرب كل الحيل والأساليب لكي نصل بالأولاد إلي بر الأمان

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏يبتسم‏، و‏‏لقطة قريبة‏‏‏‏

معلومة تهمك

تنبيه هام، المنشور يعبر عن رأي الكاتب ويتحمل مسؤوليته، دون ادنى مسؤولية علي الجريدة

تنبيه

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

معلومة تهمك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: