بيوت العنكبوت…..

بقلم ….غادة شكرى….
*•*•*•*•*•*•*•*•*•*•

قال الله تعالى( إن أوهن البيوت لبيت العنكبوت) صدق الله العظيم

فنتعلم من ذلك أن رغم جمال بيته ونسيجه الرائع لكنه ضعيف من السهل هدمة دائما يبنى وسط الظلام ومثلة نرى بيوت كثيرة تحمل معنى ذلك فى حياتنا اليومية خيوطها ضعيفة رغم أن تواصل بعضها البعض ومن هنا فلندخل ونتعمق قليلا فى الحياة ونتعرف على مدى ضعفها

فلنذهب لبيت رب الأسرة.التى تنفصل خيوطها سريعا لأن أقامها الذكر الذى تعلم عدم المسؤلية بالرغم من الواجب على الأبوين ان يعلمو أولادهم ما هى المسؤلية قبل الأرتباط فليس من السهل أن يبنى بيت ويهدم سريعا لأجل عدم المسؤلية أما ابوية يتحملون عبء المأكل والملبس أما أن تتحمل الزوجة المسؤلية لأنها لاتريد هدم بيتها لكن مع وقت قصير سرعان أن ينتهى البيت

وتكون النتيجه مؤلمه لأن الخيوط تبدأ فى الانهيار بالتدريج لأنه لايوجد نوع من المسؤليه الواجبه من الزوج أتجاة الأولاد وأتجاة الزوجه وهذا بيت من البيوت …

.توجد أيضابيوت يتواجد بها وهو بيت الزوجه التى لاتدرك قيمه البيت التى تعيش به وتخلق منازعات دائمه مع الزوج على المال وعدم الرضى لأنها تريد أن تعيش فى مستوى غير المستوى التى تتواجد به ويكون ذلك معاناة يتحملها الزوج لكن عند وقت معين لايطيق ذلك فيؤدى ذلك الى هدمة

ولندخل لبيت اخر….

وهو لايوجد اى توافق فى الافكار بين الزوجين هو لم يختار الزوجه بل الأهل لمجرد أنها من العائله ولابد أن يتزوجها رغم ان عقلهم لايكون متوافق لانه هويفكر بشكل وهى بشكل اخر هو يريد يربى الاولاد بطريقه وهى تربيهم بطريقه ويبدأ ويبدأ الانهيار يسكن هذا البيت

فالبيوت كثيرة لم ننتهى منها هل رأيت مدى ضعفها حزينه أنا عليها لأنى فأتمنى أن تكون على هذا الوضع

فلنذهب سويا لبيت أخر

يملأ ة الفراغ لايوجد به الحب لايوجد حنين بين الاطراف لايوجد تسامح الجفاء قوى لايوجد سوى علاقة وارتباط لمجرد تكوين أسرة ولم يتعلمون أن من أساسيات الحياة أن يحمل البيت كل معانى الحب لأجل الإستمرا بهذا البيت لذلك تسلل له العنكبوت فى الظلام وبدأ بالسكن وسرعان بأن تنهار الخيوط بين لحظه ولحظه

تبدأالخيوط تنفصل من حين لاخر ويحاول العنكبوت ان يصلها مرة اخرى لكن لاينجح فأذا بدأ الانقصال بين الخيوط ليس من السهل أرجعها وتدور الحياة ويدو ر العنكبوت من بيت لاخر حتى لايسكن فى الشارع لانه يطمئن فى السكن فى البيوت لان البيوت من السهل هدمها بالافكار الخاطئه والتسرع فى القرارات وعدم مراعاة الاخر وعدم الحب والتسامع

وهذا جزء من بيوت العنكبوت لكن توجد بيوت كثيرة يوجد بها

اتمنى أن تتجمع الخيوط على الحب والسعادة والامل وتكون بيت ملىء بالنور تكون شمسه ساطع

محبتى لكل من حافظ على هذة البيوت وأدرك معنها

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏‏نبات‏، و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏ و‏طبيعة‏‏‏

معلومة تهمك

تنبيه هام، المنشور يعبر عن رأي الكاتب ويتحمل مسؤوليته، دون ادنى مسؤولية علي الجريدة

تنبيه

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

معلومة تهمك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: