القيم والعادات .

كتبت دكتورة منى سعيد

الاسكندريه .

عن القيم والعادات فقالت :
#كلنا بنسمع عن كلمة القيم وكلمة العادات ولكن يعني ايه قيم و يعني ايه عادات ؟
#القيم هي المبادىء الكامنه لدى الفرد والأحكام المكتسبه من الظروف الإجتماعيه التي يتربى فيها الفرد ويحكم بها على الآخرين أو على الأمور من حوله وتؤثر في تعلمه وحكمه على الأمور وتوجيه سلوكه أيضاً وتنظيم علاقاته في المجتمع وسط المجموعه والقيم تعتبر أحد مكونات الشخصيه الأساسيه، وتعتبر الأسرة قوة موجهه ومؤثرة تغرس القيم والإتجاهات غرساً في ابناءها فإما أن تكون قيم إيجابيه او سلبيه إما أن تكون حق او باطل، عادله او ظالمه فيبدأ الفرد بإصدار أحكامه على الآخرين بناءاً على قيمه المترسخة في ذهنه فقد يحكم عليك إنسان أنك سيء بناء على أنه لا يطول منك مصلحته الشخصيه وقد يحكم عليك آخر أنك ممتاز لأنه يرى أن أخلاقك عاليه وأنت هنا نفس الشخص ولكن إتحكم عليك مرتين بوجهات نظر مختلفه وبقيم مختلفه .
أما عن عناصر القيم ومكوناتها فهي :
المكون المعرفي : وهو مجموعة المعارف والمعلومات .
المكون الوجداني : وهو المشاعر الداخليه والأحاسيس والاعتزاز بالنفس وإحترامها.
المكون السلوكي : وهو التصرفات و الترجمه الفعليه لكل ما سبق .
أما العادات فهي تكرار السلوكيات سواء إيجابيه او سلبيه.
وهناك مجموعه من العادات الايجابيه التي تؤدي لنهضه الأمم مثل ممارسة الرياضه وتناول الاكل الصحي كالخضار والفاكهه وشرب الماء بكميه كبيرة ٨ كوب في اليوم وتناول الاعشاب المهدئه وقراءة القراءن والثقافه والقراءة المستمرة والالتزام بإتقان العمل وممارسه الهوايات الإيجابيه وإما تكون عادات سلبيه تؤدي لتدهور الأمم مثل تدخين السجاير والشيشه وكثرة استخدام الموبايل والشات الطويل والحب المحرم والهزار والحلوس في الطرقات والمقاهي والنوم الكثير وتناول القهوة والشاي وتناول المسكنات بصفه مستمرة .
ولك الاختيار أما تبرمج نفسك بتكرار عادات ايجابيه صح فتبقى إنسان صح أو تبرمج نفسك بعادات سلبيه غلطه وتبقى إنسان قلق ومنزعج وبتشتكي كثيراً بل كمان ممكن تحقد وتجرح الإنسان الصح وتغير منه وتحطمه .
يالا نزرع قيم حلوة في اولادنا لإنهم نواة المستقبل وإذا كان تأثير المجتمع والإعلام والإصدقاء على سلوك الفرد بنسبه ٣٠% .
فالتربيه ستوثر في سلوكيات الفرد بنسبه ٧٠%.
اولادنا أمانه في إيدينا فلنحسن رعايتهم وتربيتهم بإعطاءهم قيم وعادات إيجابيه .
أتمنى لي ولكم حياه اسريه سعيدة هانئه مليئه بالانجازات والتعلم .
د. منى سعيد.

معلومة تهمك

تنبيه هام، المنشور يعبر عن رأي الكاتب ويتحمل مسؤوليته، دون ادنى مسؤولية علي الجريدة

تنبيه

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

معلومة تهمك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: