@@@@@@ عدل عمر

كتبت هدى بيومي

حين يرتبط اسم احدنا بعظيم قوم تطول سعادته وتعلو هامته وتحترم كلمته
وتهاب اشارته فما بالكم اذا ارتبط اسمك بالله….تذكر فيذكر الله ويذكر الله فتذكر
كان عمر يقول الكلمة فتؤيده السماء ….. وفي عدله تحدث القاص والدان…..
قال ابن عباس :
اكثروا من ذكر عمر فانكم اذا ذكرتموه ذكرتم العدل واذا ذكرتم العدل ذكرتم الله عز
وجل وفي هذا المعني جاء الحديث القدسي ان من عبادي قوم اذا ذكروا ذكرت بهم
واذا ذكرت ذكروا بي….. !!!!!
انه خير الرجال واليكم بعض أقواله وأفعاله خير الرجال :
أنه عمر بن الخطاب ثاني الخلفاء الراشدين وأفضل من أقام العدل بعد رسولنا الكريم
إلى يوم الدين …

@@@ بعض من تحدثوا عن عدل عمر بن الخطاب رضي الله عنه:
– عن عطاء: قال: كان عمر بن الخطاب رضي الله عنه يأمر عماله أن يوافوه بالموسم،
فإذا اجتمعوا قال:
(أيها الناس، إني لم أبعث عمالي عليكم ليصيبوا من أبشاركم ولا من أموالكم، إنما بعثتهم
ليحجزوا بينكم، وليقسموا فيئكم بينكم. فمن فعل به غير ذلك فليقم. فما قام أحد إلا رجل
واحد قام، فقال: يا أمير المؤمنين، إنَّ عاملك فلانا ضربني مائة سوط. قال:
فيم ضربته….؟؟؟
قم فاقتص منه. فقام عمرو بن العاص فقال:
يا أمير المؤمنين إنك إن فعلت هذا يكثر عليك ويكون سنة يأخذ بها من بعدك. فقال:
أنا لا أُقيد وقد رأيت رسول الله يقيد من نفسه. قال: فدعنا فلنرضه. قال: دونكم فأرضوه.
فافتدى منه بمائتي دينار. كل سوط بدينارين).
– ولما أُتي عمر بن الخطاب رضي الله عنه بتاج كسرى وسواريه، قال: (إنَّ الذي أدَّى هذا
لأمين! )
قال له رجل: يا أمير المؤمنين، أنت أمين الله يؤدون إليك ما أديت إلى الله تعالى، فإذا
رتعت رتعوا) .
١. لم يكن عمر بن الخطاب – رضي الله عنه – وقتا ينام فيه فكان ينعس وهو جالس
فقيل له :
يا أمير المؤمنين ألا تنام ..؟؟؟
فقال : كيف أنام ؟ إن نمت بالنهار ضيّعت حقوق الناس وإن نمت بالليل ضيّعت حظي
من الله .
٢ . مرض عمر بن الخطاب – رضي الله عنه – يوماً فوصفوا له العسل كدواء وكان بيت
المال به عسلاً جاء من البلاد المفتوحة فلم يتداوى عمر بالعسل كما وصف الأطباء جمع
الناس وصعد المنبر واستأذن الناس وقال لهم ” لن أستخدمه إلا إذا أذنتم لي وإلا فهو
علي حرام ! فبكى الناس إشفاقاً عليه وأذنوا له جميعاً ومضى بعضهم يقول لبعض :
لله درك يا عمر لقد أتعبت الخلفاء بعدك رحمك الله يا خليفه المسلمين حقا لقد أتعبت
الخلفاء بعدك .
٣ . ﺳﺎﺭ ﻋﻤﺮ ﻳﻮﻣﺎ ﻭﻣﻌﻪ ﺃﺑﻮ ﻋﺒﻴﺪﺓ ﻓﺎﻟﺘﻘﺘﻪ ﺍﻣﺮﺃﺓ ﻓﻘﺎﻟﺖ ﺁﻩ ﻳﺎ ﻋﻤﺮ ﻟﻘﺪ ﻛﻨﺖ ﺗﺴﻤﻰ ﻋﻤﻴﺮﺍ
ﺗصارﻉ الﻔﺘﻴﺎﻥ ﻓﻲ ﺃﺳﻮﺍﻕ عكاظ ﺛﻢ ﻣﺎ ﻟﺒﺜﺖ ﺃﻥ ﺳﻤﻴﺖ ﻋﻤﺮاً ﺛﻢ ﻣﺎ ﻟﺒﺜﺖ ﺣﺘﻰ ﺃﺻﺒﺤﺖ
ﺃﻣﻴﺮﺍً ﻟﻠﻤﺆﻣﻨﻴﻦ ، ﻓﺎﺗﻘﻲ ﺍﻟﻠﻪ ﻳﺎ ﻋﻤﺮ ﻭ ﺍﻋﻠﻢ ﺃﻥ ﺍﻟﻠﻪ ﺳﺎﺋﻠﻚ ﻋﻦ ﺍﻟﺮﻋﻴﺔ ﻛﻴﻒ ﺭﻋﻴﺘﻬﺎ ” ، ﻓﺒﻜﻰ
ﻋﻤﺮ ﺑﻜﺎﺀﺍً ﺷﺪﻳﺪﺍً ، ﻓﻼﻡ ﺃﺑﻮ ﻋﺒﻴﺪﺓ ﺍﻟﻤﺮﺃﺓ ﻋﻠﻰ ﻗﺴﻮﺗﻬﺎ ﻋﻠﻰ ﻋﻤﺮ ، ﻓﻘﺎﻝ ﻟﻪ ﻋﻤﺮ ﺩﻋﻬﺎ ﻳﺎ ﺃﺑﺎ
ﻋﺒﻴﺪﺓ ﻓﻬﺬﻩ ﺍﻟﺘﻲ ﺳﻤﻊ ﺍﻟﻠﻪ ﻗﻮﻟﻬﺎ ﻣﻦ ﻓﻮﻕ ﺳﺒﻊ ﺳﻤﺎﻭﺍﺕ .
٤ . يروى أن زوجة عمر بن الخطاب – رضي الله عنه – دخلت عليه عقب توليه الخلافة
فوجدته يبكي فقالت له: ألشيء حدث ؟؟!. قال : لقد توليت أمر أمة محمد ﷺ ففكرت
في الفقير الجائع والمريض الضائع و العاري المجهول والمقهور والمظلوم والغريب
والأسير والشيخ الكبير وعرفت أن ربي سائلي عنهم جميعاً فخشيت فبكيت .
٥ . رحم الله عمر بن الخطَآب حين كان بطنه يُحدث أصواتًا من كثرة ما أكل الخبز
بالزيت كان يقول لبطنه :
( ” قرقري أو لا تقرقري لن تذوقي طعم اللحم حتى يشبع أطفال المسلمين ” )
٦ . في عام الرمادة ( العام الذي أصيب فيه المسلمين بالقحط والجوع ) كان عمر
رضي الله عنه لا يأكل إلا الخبز والزيت حتى أسود جلده ويقول بئس الوالي إن
شبعت والناس جياع .
ألم يفكروا أويخشوا يوماً بأن ربهم سيسألهم عنهم و عن أحوال امتهم ، وإن سألوك
عن العدل في بلاد المسلمين قل لهم مات عمر . رحم الله أمير المؤمنين عمر بن الخطاب
رضي الله عنه وأرضاه ..!!!!
– عن عطاء: قال: كان عمر بن الخطاب رضي الله عنه يأمر عماله أن يوافوه بالموسم، فإذا
اجتمعوا قال:
(أيها الناس، إني لم أبعث عمالي عليكم ليصيبوا من أبشاركم ولا من أموالكم، إنما بعثتهم
ليحجزوا بينكم، وليقسموا فيئكم بينكم. فمن فعل به غير ذلك فليقم. فما قام أحد إلا
رجل واحد قام، فقال:
يا أمير المؤمنين، إنَّ عاملك فلانا ضربني مائة سوط. قال: فيم ضربته؟ قم فاقتص منه.
فقام عمرو بن العاص فقال: يا أمير المؤمنين إنك إن فعلت هذا يكثر عليك ويكون سنة
يأخذ بها من بعدك.
فقال: أنا لا أُقيد وقد رأيت رسول الله يقيد من نفسه. قال: فدعنا فلنرضه. قال: دونكم
فأرضوه. فافتدى منه بمائتي دينار. كل سوط بدينارين).
– ولما أُتي عمر بن الخطاب رضي الله عنه بتاج كسرى وسواريه، قال: (إنَّ الذي أدَّى هذا
لأمين … قال له رجل:
يا أمير المؤمنين، أنت أمين الله يؤدون إليك ما أديت إلى الله تعالى، فإذا رتعت رتعوا) .
@@@@ عمر الزاهد المتقشف المؤمن باننا كلنا سواسية لافضل لحاكم على محكوم
ولاسيد على عبد ولاغني على فقير الا بالتقوى
بعد ان رفض كهنة القدس تسليم مفاتيحها الا لامير المؤمنين عمر بن الخطاب رضي
الله عنه وارضاه …اي رجال هؤلاء وكيف بالله لايكون النصر حليفهم ….عمر بن الخطاب
امير المؤمنين االخليفة العادل فى طريقة للقدس ومعه سيدنا ابو عبيدة الجراح خادمة
يتناوبان ركوب الدابة فساعة لعمر وساعة لابو عبيدة وساعة يمشيان لترتاح الدابة انه
ليس رفيقا بخادمه فحسب ولكن بالدابة اااايضأ انه يتشارك مع خادمه الدابة لاكبر
ولاتعالي ثم يمشيان ساعة لترتاح الدابة … وصلوا القدس وكان الدور يركب ابو عبيدة
بن الجراح فقال يا امير المؤمنين انتظر لاحضر لك ثوب حسن يليق بالحاكم المنتصر
نقابل به الناس جلباب سيدنا عمر كان باليا مليئا بالرقع …واتنازل عن حصتي فى
ركوب الدابة لك قال له سيدنا عمر بن الخطاب :
والله لو احد غيرك قالها يا ابو عبيدة لقتلته ثم قال (نحن قوم اعزنا الله بالاسلام فاذا
ابتغينا العزه بغير الاسلام ازلنا الله) ودخل ماسك الدابه وابو عبيده راكب عليها وهو امير
المؤمنين وامام مشهد من الجميع والناس كلها واقفه نظروا له مليا ثم قالوا انت عمر الذي
نخاف منه ومن حديثه انت عمر الذي يرعبنا قال انا عمر ثم اخذ المفاتيح وفتح المسجد
ثم قال هيا للاذان يا بلال فوق سطح الاقصي وكان بلال اقسم ان لا يؤذن لاحد بعد رسول
الله لكنه امتثل لامر امير المؤمنين ثم صعد بلال فوق الاقصي وبدا يرتل بصوته الجميل
الله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر اشهد ان لا إله إلا الله اشهد ان لا إله إلا الله وافتكر
وهو ياذن للنبي قبل مايقول اشهد ان محمد رسول الله فبكي وظل يبكي فبكي الصحابة
لفقد رسول الله والمسلمين جميعا ثم بكي النصاري لبكائه …!!!!
وذكر اهل السيرة انه اسلم 500واحد نصراني في الموقف ده والله والله ببكي وانا بكتب
هذا الكلام اللهم اجمعنا بالنبي وسيدنا بلال وسيدنا عمر …!!!!
جاء احد الفرس يوما يسأل عن عمر بن الخطاب الذي تهابه الامم فوجده نائما فى ظل
جدار فقال حكمت فعدلت فأمنت فنمت ….!!!!
الله ياعمر العدل ثم العدل ثم العدل اي عزه كنا فيها واي ذل اصبحنا عليه ..؟؟؟؟
اين نحن اليوم من عزة المسلمين لقد استحقوا النصر عندما خرجوا من صحراءهم لايمتلكون
غير سيوفهم وبضع حبات من التمر ليفتحوا العالم وتنحني لهم الامم ….اي حاكم عربي الان
يتقاسم وسيلة المواصلات الوحيدة مع خادمه .. ؟؟
اي حاكم عربي يمشي فخورا بدينه لايهتم بان ملابسه مهلهلة ومرقعة ….؟؟؟
اي حاكم عربي الان ينتصر على نفسه وعلي شهوة الكرسي والتسلط والتحكم في رقاب
العباد ..؟؟
اي حاكم عربي الان ينتصر لدينه على اهوائه الشخصية …؟؟؟
اي حاكم عربي الان لايفرم من يقترب من الكرسي …؟؟
كانوا شرفاء لايهتمون بالمظهر…. متحابين يتشاورون فى كل كبيره وصغيره لادكتاتورية
ولا استبداد ولاتسلط ولاطائفية ولابحار دم ولافرق بين سيد وخادم أو عربي واعجمي
الا بالتقوى عملوا بكتاب ربهم وسنة نبيهم ….وتنزهوا وترفعوا عن اموال المسلمين ….
وعاشوا عيشة الكفاف ولم يطمعوا فيما ليس من حقهم …انتصروا علي انفسهم واخضعوها
فدانت لهم الدنيا … أما نحن فكل منا انتصر لفئة وتحزبنا وتشرذمنا وسادت الطائفية
والمذهبية وظلم الضعفاء الذين وكلوا أمرهم لربهم وسادت البغضاء والضغينة وعم الحقد
والكراهية والحسد وانصرف الحكام عن الدفاع عن عزة ومجد الاسلام لكبت شعوبهم
والاستعانة بالغرباء عليهم ليضمنوا دوام الكرسي هجروا المساجد وخاصموا قرآنهم باعوا
دينهم معتقدين ان الدنيا دائمة وخسر البيع …عتوا وظلموا وقهروا وهانحن نري نتيجة
لاتسر حبيب …صرنا مسخرة ومعيرة الأمم وتطاول الكل علينا وضعنا واضعنا امجاد
أجدادنا …!!!!
فحسبنا الله ونعم الوكيل

معلومة تهمك

تنبيه هام، المنشور يعبر عن رأي الكاتب ويتحمل مسؤوليته، دون ادنى مسؤولية علي الجريدة

تنبيه

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

معلومة تهمك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: