كلنا متضامنون مع اتيليه القاهرة 

وزارة التضامن تغلق أتيليه القاهرة لتعيد المبني للوريث اليهودي
بقلم / إبراهيم فرحات

أتيليه القاهرة، مكان تاريخى أنشأه الفنان محمد ناجي مع بدايات الثورة فى مارس 1953،رأس الاتيليه عدد من الفنانين الذين حصلوا علي جوائز تقدير ومنهم الفنان أحمد طوغان حصل على جائزة النيل، الفنان الراحل عبدالهادي الوشاحي حاصل على جائزة الدولة التقديرية، الناقد عز الدين نجيب حاصل على جائزة الدولة التقديرية، الدكتور محمد حافظ دياب حاصل على جائزة الدولة فى العلوم الاجتماعية، الدكتور محمود اسماعيل حاصل على جائزة الدولة فى العلوم الاجتماعية.. وآخرون.ويضم الأتيليه من بين أعضاءه الشعراء والفنانين ومحبي الفنون والمثقفون، ويتجازو أعضاءه 3 آلاف، وجميع وزاء ثقافة مصر هم أعضاء فى الأتيليه، ومثقفين كبار يمثلون ذاكرة مصر، منهم أمل دنقل، ويوسف إدريس، وحامد ندا، وأحمد عبد المعطي حجازي، كما أن الأتيليه قبلة للفنانين والأدباء العرب،كما تتنوع أنشطة المركز بين المسرح والسينما والفن التشكيلي والندوات الفكرية والأدبية، ويتم تنظيم عدة مهرجانات ثقافية وفنية بالاتيليه، فكيف تفكر وزارة التضامن في حل هذا المركز، وكأنها تسعى لمحو ذاكرة الوطن.

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٢‏ شخصان‏، و‏‏أشخاص يبتسمون‏، و‏‏‏أشخاص يجلسون‏ و‏قبعة‏‏‏‏‏

معلومة تهمك

تنبيه هام، المنشور يعبر عن رأي الكاتب ويتحمل مسؤوليته، دون ادنى مسؤولية علي الجريدة

تنبيه

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

معلومة تهمك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: