كيف تختاري شريك حياتك

بقلم حسام الشرقاوي ـ البحيرة
موضوع مهم جدا علينا اتبعاعه لن بعد ذالك بيحصل
مشاكل عديده في بدايه الزواج وبيحصل انفصال علينا حسن الختيار
**** ***** *******
تعاني كثير من الفتيات من عدم القدرة على إختيار شريك الحياة، بشكل جيد، فالرجل يأتي لطلب يدها، ولكن ينقصه بعض الأشياء، فيبادر الأهل برفضه، مع أنه من الممكن أن يكون أحسن من الذي يكون كاملاً، سواء خلقاً، أو أخلاقاً.كيف أختار شريك حياتي:
**** ***
لكي تختاري شريك حياتك، عليكي أن تنتبهي لعدة أمور، لا بد من التنويه إليها في بادئ الأمر، حتى لا تصابي بالصدمة بعد الزواج، ويصبح الوضع بعدها لا يطاق.

1. عليكي عزيزتي الفتاة، أن تفضلي الرجل المتدين، الذي يقيم صلاته، ولا يترك فروضه، لآن هذا الشخص لم يغضب ربه، وبالتالي، فإن الله سيكرمك بوجودك بجانبه، وسنيجعلك من عباده الصالحين بإذن الله، وحتى إن لم يكن جاهزاً للزواج، وينقصه بعض الأمور، التي من الممكن أن تتيسر إن صلح الحال.
******* *****
2. اختاري الشخص الذي يحبك، وإبتعدي عن الشخص الذي تحبينه، لأن هذا الشخص سيكون حنونا عليكي، فأنتي الفتاة التي اختارها لتكون شريكة حياته، وأنتي الفتاة التي فضلها على سائر الفتيات، سواء من منطقتك، أو من حيّك، أو حتى من منطقة أخرى، وكوني على علم بأن الشخص المحب هو الذي سيكرمك، وسيكون سندا لك في هذه الحياة الموحشة، وسيحابي عليك كطفلته المدللة، التي يعشقها بجنون، ويحترمها كسيدة جميلة في أن واحد.
*********** ********
3. حاولي قدر المستطاع ألا تفكري في الجمال الخارجي، فالجمال الخارجي إلى زوال، ولن يبقى لك إلا الجمال الداخلي، المتمثل بالأخلاق والإخلاص والصفات الجميلة النابعة من القلب، فإن أردتي زوجا، فحاولي أن تختاريه بصورة جدية، وألا تكوني كالفتيات اللواتي لا يعرفن مصلحتهن، فينطلقن كالرهوان وراء المظاهر الزائفة، التي لا تنفك أن تزول.
*********** *****

4.لا تتسرّعي في تحديد موعد الزفاف معه، ومن الأفضل أن تكون فترة الخطوبة كافية بالشكل المطلوب لتتعرّفي عليه أكثر، من حيث الأطباع والأخلاق، والذي يساعدك على ذلك المواقف.
*******
**********
5 فإن تقدم لك رجل ترتضين دينه وخلقه، ووافق عليه الأهل، فاقبلي به، وستكشف لك فترة الخطوبة حقيقته، فإن كان جيدا في هذه الفترة، فإنه سيبقى كذلك، أما إن كان سيئاً، فستتمكنين من الحصول على قلبه بكل ثقة، وبكل سهولة.
******** ***********
6. الحياة الزوجية من أهم المراحل التي نعيشها، وعلى الزوج الإحترام والتقدير، فالرجل الذي سيتم إختياره من قلبك، يجب أن يسأل الأهل عنه بشكل جيد، من الأقارب والجيران المحيطين به، فإن ذم أحد به، يجب أن تعيدي النظر في أمره، أما إن أجمع عليه الأخرين، فيمكنك أن تتمي الزواج على بركة الله، فقط أتركي أمرك لله، ولن يخذلك أبداً.
*****

ربما تحتوي الصورة على: ‏شخص واحد‏

معلومة تهمك

تنبيه هام، المنشور يعبر عن رأي الكاتب ويتحمل مسؤوليته، دون ادنى مسؤولية علي الجريدة

تنبيه

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

معلومة تهمك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: