……..يامصر………

..نضال العزاوي 18/1/2018.

من أرضِ بَغداد شوقُ القلبِ أضناني
لمّا سَمِــعْتُ بأنَّ النيــلَ ناداني

ودَوحةُ النخلِ قبْلي عندكمْ وَصَلَتْ
رأيتُ بَهْجَتَها في مَوطني الثاني

فَجئتُ والحبُّ أوتارٌ بقافيتي
تُشْجي الحَمامَ إذا يَصْغي لألْحاني

مِصْرُ العُروبةِ جِئتُ اليومَ عاشقةً
ففي رُبوعكِ أصْحابي وخِلّاني

لنرسمَ الحُبَّ تيجاناً لآلؤُها
تشُقُّ فجراً من الأفراحِ رَوحاني

إنّي أتيهُ بفخْرٍ لاحُدودَ لـــهُ
إذْ تَزْدهي بزهور النيلِ أرْداني

أرضُ الحضارةِ في قلبي إليكِ سَما
عشْقٌ يطولُ بهِ شَرحي وتِبياني

أنوارُ مَجْدكِ للزوراءِ قد وصَلَتْ
تروي المآثرَ للقاصي وللداني

لوتِهْتُ حُبّاً وأغْمظتُ العيونَ هوىًً
فراشةً في ضفافِ النيلِ ألقاني

ودِدْتُ لو أنني يامصرَ من شغفي
طيرٌ وأطلِقُ فوقَ الريحِ جِنحاني…

واشربُ الماءَ في اسيوط من ظمأٍ
وأستريحُ على دَوحٍ بأسوانِ…….

يامصرَ ما أطْرَفَتْ عَيني ولانظَرَتْ
إلّا وحُبُّكِ في روحي ووجْداني

يراكِ قلبي بشوقٍ في تأمِّلِهِ
حِلْماً جَميلاً إذا أغْمظْتُ أجفاني

ففي رياضِكِ تاجُ العِزِّ ألْبسُهُ
ومن شواطئكِ الحَسْناء مَرْجاني…

ياقلبَ أرضي.وقلبي في الهوى وأنا
مصْريّةُ الحُبِّ في بغداد عِنْواني

في القلبِ أنتِ صَدى نبضٍ تُرَدّدُهُ
روحي بحُبّكِ مهما البُعْدُ أقصاني

أهرامُ مجدكِ كالأطوادِ شامخةٌ
تروي الخُلودَ لمنْ في العالَمِ الفاني

أهواكِ شَمساً تُناديني لروعَتِها
أهواكِ بحْراً حَوى موجي وخِلْجاني

أهواكِ قيثارةً للحُبِّ إنْ عَزَفتْ
تجلو بألحانها في الروحِ اشْجاني

هذي الجُموعُ التي تأتيكِ عاشقةً
لمْ يختَلِفْ منهُمُ في العشقِ إثنان
ِ
إذْ خَصَّكِ اللهُ حُسناً لاحُدودَ لهُ
منذُ الخليقةِ موسومٌ إلى الآنِ…..

نضال العزاوي 18/1/2018

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏‏‏وقوف‏، و‏‏جبل‏، و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏ و‏طبيعة‏‏‏‏

معلومة تهمك

تنبيه هام، المنشور يعبر عن رأي الكاتب ويتحمل مسؤوليته، دون ادنى مسؤولية علي الجريدة

تنبيه

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

معلومة تهمك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: