حوار بين جندى وقائده عن الشرف والشجاعه

كتب /احمد هاشم

عملت اية يا قائد فى الفرقة(فرقة السيل اﻻمريكى ) …. اكيد طلع عينك؟…. اصعب من عندنا بكتيير؟..

طبعا طلع عينى جدا بس مش بدنى … التعب هخش السرير انام ابقى كويس .

امال اية ؟
انت عارف يعنى اية عربى مصرى مسلم ياخد فرقة سيل وفى معلمين يهود انت مش متخيل حجم الضغط النفسى اللى كان على عامل ازاى دة غير انهم ماشيين بسياسة فرق تسد … يعنى عاملين نفسيات وصراعات بينى و بين التييم بتاعى … بس على مين بطريقتنا احنا كمصريين قدرت اسيطر على التييم ودايما كنت ابقى قائد التيم حتى لو لم يتم تعيينى من المعلم …..بينا وبين بعد كدة هما كانوا بيعملونى قائد تيم …

طب لية و ازاى يا قائد ….
وﻻ حاجة…. زى ما بنعمل فى الصاعقة … اللى تعبان فى الجرى اشدة معاى ..اللى محتاج مساعدة بساعدة .بخلص حاجتى و مش ﻻزم اطلع اﻻول و اساعد التييم بتاعى شوية شوية لقيتهم بيكبرونى و يوقرونى ….. اصل الناس دي معندهمش روح ودى الميزة عندنا … الروح القتالية والعقيدة.
رحمه الله عليك يا قائدي ومعلمي .

منسي لا ينسي
منسي في القلب

معلومة تهمك

تنبيه هام، المنشور يعبر عن رأي الكاتب ويتحمل مسؤوليته، دون ادنى مسؤولية علي الجريدة

تنبيه

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

معلومة تهمك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: