قوتنا فى وحدتنا

كتب /عادل ابراهيم احمد
جريدة كنوز عربية – الاسكندرية

بعد الضربة الإرهابية على كمين ١٤ بالعريش فجر اول ايام عيد الفطر المبارك وتحول فرحة العيد إلى حزن خيم على القلوب واستشهد أفراد الكمين بالكامل بعد موقفهم الرجولى فى التصدى لقوى الشر الغاشم التى حاصرت الكمين ونفاذ ذخيرتهم وتضحيتهم بالنفس دفاعا عن العرض والأرض ضد قوى التخلف والجهل.
فكان لزاما ان يتم تجميع وتوحيد الصفوف لمجابهة الفكر المتطرف والإرهاب الغاشم.
وقد كان لقاء اليوم بين  المجلس المصرى لحقوق الإنسان قطاع العجمى وهم الأساتذة بقيادة  عادل ابراهيم احمد
رئيس قطاع العجمى والمجلس الوطنى لمكافحة الإرهاب والتطرف والفساد بقيادة المستشار محمد شعلان رئيس المجلس وبحضور عدد كبير من قيادات واعضاء المجلسين 

ووفى نهاية اللقاء تم  توقيع  بروتوكول تعاون مشترك بين كلا من الجانبين لدعم الجيش والشرطة فى مكافحة الإرهاب ودعم الدولة المصرية فى تصديها للإرهاب والتطرف والفساد ويتم ذلك بالفكر والمنطق وعمل اللقاءات الجماهيرية لتوضيح الرؤى وبث الروح الوطنية لدى الشباب الذى يحاول الإرهاب مع قوى الشر مد عقول الشباب بأفكار خبيثة فى محاولة لاغتيال الوطنية داخلهم.
وقد كان هذا اللقاء مثمر للغاية وتم الإتفاق على عقد عدد من اللقاءات ألاخرى بعد أن أبدى عددا من المهتمين بالوطنية المصرية انضمامهم إلى هذة الكيانات الوطنية.
وفى ختام اللقاء قدم الجانبان الشكر للجنه المنظمه ولكل الوطنيين الذين حضروا اللقاء

لا يتوفر وصف للصورة.
لا يتوفر وصف للصورة.
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٦‏ أشخاص‏، و‏‏أشخاص يبتسمون‏، و‏‏أشخاص يقفون‏‏‏‏
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٧‏ أشخاص‏، و‏‏أشخاص يبتسمون‏، و‏‏أشخاص يجلسون‏‏‏‏
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٤‏ أشخاص‏، و‏‏أشخاص يبتسمون‏، و‏‏أشخاص يقفون‏‏‏‏

معلومة تهمك

تنبيه هام، المنشور يعبر عن رأي الكاتب ويتحمل مسؤوليته، دون ادنى مسؤولية علي الجريدة

تنبيه

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

معلومة تهمك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: