ما أجمل هذا الصباح

بقلم مصطفى عبدالحميد
اي صباح أتحدث عنه
ذلك الصباح الذي أشرق
علي عراق فأخذ جيش
وشعب في غياهب جب
عميق يزخر بدماء البشر
ام ذلك الصباح الذي طاف
باليمن فتركه حزىنا بلا امل
ام صباح خطف اطفال سورىا
هناك في ظلمة الموت بلاحذر
ام صباح ليبيا يتراقص الكلاب
علي جثث الضحايا بلاعتب
ام صباح مصر قلب العروبة
وعيدها علي دم الشهداء
تركد الذئاب بلاخوف…
اي صباح ودموع الثكالي
في كل وطن ….
في فلسطين يكتب التاريخ
قصة الثار العربي …
دمعة الفقد تزلزل عروش
البغاة هناك في أوربافي امرىكا
لكن سيأتى صباح ….
فجر جدىد يكتب ….
همسا جديدا لجيش العرب
في صباح سيزأاار الفارس
العربي من كل الذئاب
من كل الذئاب في كل وطن
يرسم بسمة الحب ….
في عين طفل ذاب من كتر
الشجن رسمت علي وجهه
هم الوطن عبث الأقدار
في زمن المسخ والعفن
سيأتى صباح تتراقص …
فيه الأشجار علي صفحة
نيل مصر عصفور يتهادى
بلاخوف يغنى ….
الملك لك لك لك…
وفي الجزائريصفو الزمان
بفرحة القلب العربي ينبض
وفي تونس تنتفض الروح
في صباح عربي مخلص
تنتفض العروبه يوما….
علي اصوات العصأفير تنبض
قلب عربي واحد….
بلا تأشيرة تدخل اي ارض
عربيه تضم الاحباب ..
من صنع الحدود في القلوب
سوى مستعمر غبى احتل
الاوطان من وراء ستار
ونحن استسلمنا لذل الآفاق
وضعنا الحدود علي قلوبنا
علي أرضنا بلاتاشىرة
ادخل كل ارض عربيه
انا عربي مثلك املك
اللغة والدىن والتاريخ
والدم العربي يسري
في كل عرق من ارضي
سيأتى صباح بلاتاشىرة
بلاخوف مشرق بلا ليل
نغنى فيه تراتيل السلام
شذاه عطر الانبياء
ماجمل هذا الصباح

تنبيه هام، المنشور يعبر عن رأي الكاتب ويتحمل مسؤوليته، دون ادنى مسؤولية علي الجريدة

تنبيه

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

معلومة تهمك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: