أذكريني …

————– محمد المصري

أذكريني كلما بزغت شمس الصباح
وكلما هبت بقلبي عبرات النواح
أذكريني كلما توسدت الشمس
والقمر فى السماء
وكلما قفز الطير وأرخى جناحيه للرياح
وكلما الفراشات رحلت
والطيور الى المجهول
وكلما لاح طيف يوقظ
من سباتها الجراح
أذكريني كلما هبط الدجى ولمعت النجمات
دونك أنا فقدت روحي وعمري
كيف أعيش وقلبي يعتصره الشوق والغرام
كيف أضحك وانا أضيع فى متاهات
كيف أعيش وقلبي من الحزن ذاب
حبك جعلني أهين فى سراب
وبعدك بعثرني فى جمر وعذاب
ما عادت عيوني تقوى على المنام
جفت المآفي وشطآنها أغرقتها الدموع
ما عاد جسدي يحملني
للمضى مع الجموع
ما عاد ليلي تجليه الشموع
ما عاد صبرى ينفعه الرجوع

أذكريني حبيبتي …
وتذكري أنك قطعة من الروح
معك كانت اول دقة قلب
وأول نبضة عشق
داخل الروح
وأول قصيدة عشق
وأخر حكاية حب خرساء
أخلعي عني رداء حبك وأحتويني
وأرسميني فوق أوراقك البيضاء
أذكريني … وانتي تقرأي قصائدي
والأساطير والحكايات
للأقدار …
وأصنعي لى مركبآ من أوراقك
نبحر فيه معآ فى بحور الليل
بلا مرساة ولا شراع
بلا ملامح ولا هوية ولا عنوان

أذكريني حبيبتي …
كلما غاب عنك ومض الفرح
وحين تكون السماء حبلى بالقصائد
تمطر فوق أناملك العامرة قصائد عشق
تنمو وتبرعم وتزهو
أذكريني كلما غاب رنين صوتنا
الذى يزرع فى الجسد
بذر الشموخ
وحين يرفرف طيف
فوق غمرك
يا سيدة العاشقين
وإله العشق
أهربى الى ولو فى الحلم
سأترك نوافذي مشرعة
أهربي الى …
وأسرقي من نظرات عيني قصيدة
وأقطفي حروفها من نبض روحي
وأزرعيها فى دروب الأمل
علها تكبر وتزهو
لتعود الفراشات الجائعة
تحسو الرحيق المعتق
من ثنايا قصائدي
أذكرينى كلما ناجت
روحى شجون الهيام
فأنا فى روحك أعتكف هناك
وأنت تسكنيني هنا
فى القلب والروح والعظام

أذكريني …
أيتها المسافرة فى دمي
من الشريان للشريان

محمد المصري

ربما تحتوي الصورة على: ‏شخص واحد‏

معلومة تهمك

تنبيه هام، المنشور يعبر عن رأي الكاتب ويتحمل مسؤوليته، دون ادنى مسؤولية علي الجريدة

تنبيه

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

معلومة تهمك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: