“الشباب” وأهميته في بناء الدولة وصنع القرار.

34

معلومة تهمك

 

بقلم: زكريا كرش

دور “الشباب” مهم للغاية فلم تبنى الأمم إلا بالشباب فهم حجر الأساس، وهم الفئة الأقوى، والإنسب لصنع القرار والمشاركة فيه، ونشر الوعي وحث الجميع على “السلام” وحتى حكم الدولة يجب ان يكون “الشباب” لهم دور مهم في ذلك، وليس مجرد كلام او مناصب فخرية.
بينما العالم ينمي شبابه ويعلمه ويدرسه ويثقفه شبابنا في اليمن بين قتيل وأسير وبين أمي لا يفقه شيء.!!

معلومة تهمك

إن شبابنا اليمني للأسف بعيد كل البعد عن العالم الآخر فقد قتل وطهد وخاصة الشباب الذين داخل الأراضي اليمنية لقد قتلت أفكارهم الإيجابية وتحولت إلى سلبية لقد استغل شبابنا اليمني في الدفاع عن تيارات خارجة عن النظام، والقانون ولنكن أكثر أنصاف قتل فكريََا وروحيََا من الطرفين فلم يعد هدفه الا قتل خصمه، ونيل الشرف على ذلك رغم ان الدم يمني يمني والأرض يمنية.!!
نحن بحاجة إلى تغيير كلي للشاب اليمني.
فالشباب ليسوا فقط جنود أقوياء، ولكنهم أيضًا مهندسين، ودكاترة، ومعلمين ووزراء ورؤساء الخ..

“السلام” هو الغاية الأسمى في وقتنا الحالي وعلى القيادة السياسية ترك مجال للشاب اليمني لصنع القرار السليم وبناء جيل حكيم بعيدََا عن العنف، والتطرف جيل متعلم مثقف قادر على بناء دولة سيادية لها شأنها في المنطقة العربية والعالم.
ما يحصل في بلدي اليمن مؤسف للغاية، ويحتاج لنا فترة من الزمن لإعادة ما هدمته الحرب وإعادة الفكر السليم، والمسالم للشاب اليمني فقد لطخت أفكاره، وصارت عدائية للأسف الشديد وهذا ما كنا نخشاه.!!

علينا نحن كشباب مثقفون وواعيين لم ننجر وراء طوائف، وأحزاب عدائية ولم نحمل السلاح أن نكون اكثر وعيََا، ونحاول، ونحاول ونفرض انفسنا في صنع القرار السليم، والسلمي الذي يخدم بلدنا، ويخدم شبابنا داخل اليمن وخارجه فإن لم تكن لنا صحوة لن يصح اليمن الجريح، والشباب وكل الفئات في مهب الريح.

معلومة تهمك

معلومة تهمك

%d مدونون معجبون بهذه: