كيف تقوي إرادتك..؟

0 95

معلومة تهمك

كيف تقوي إرادتك..؟
كتبت / مريم ثابت.

* في البداية نتناول معاً مفهوم الإرادة من وجهة نظر علماء النفس:-

– الإرادة: هى المقدرة التي تمكنك من فعل اشياء غير محببة للنفس؛ وذلك لتحقيق مصلحة أو هدف.
– أيضاً الإرادة هى تصميم واع على أداء فعل معين والمثابرة على القيام به رغم وجود التحديات والعوائق للقيام به.

– أما عن مفهومي الخاص للإرادة فهي الوقود الذي يوجهنا إلى عمل الإيجابيات في حياتنا، فمن امتلكها فقد امتلك صحه لجسده، وراحه لعقله، وخلاص لروحه.

ومن المطمئن للنفس أن نعرف ما قاله عالم النفس *روي بوميستر* بأن الإرادة ليست منحة من الطبيعة أو تكوين داخلي يولد به الإنسان وإنما هى مهارة مكتسبة وتأتي نتيجة إصرار ومثابرة، ووضع أولويات وأهداف واضحة المعالم.فلكل منا فرصته للحصول عليها.

فدعونا جميعا نخرج من بئر اللإرادة والإنهزامية والسلبية التى تغط علينا وملكتنا.

وقبل أن نسترسل في طرق علاج اللإرادة دعونا نتعرف على

*أولاً -صور فقدان الإرادة:-*

– الإدمان بكل صوره من سجائر ومخدرات وخمور.
– الإفراط في مشاهدة الأفلام والفيديوهات الإباحية التي تحس على الرزيله وفقدان العفة.
– ملازمة أصحاب السوء والشر.
– سيطرة الشهوة بأنواعها المختلفة من شهوة الأكل والجنس والمال.
– الفشل الدراسي.
– الاستسلام للضعف والتعب والمرض.
– الاستسلام للمشاكل الأسرية، والخلافات الزوجية.
– الانسياق لكل ما هو بذئ وغير أخلاقي.
– إدمان الميديا والشاشات.
– جنون الموضة والماركات.
– الكسل والتراخي عن أداء الواجبات والالتزامات.

*ثانياً- طرق علاج فقدان الإرادة:-**

– التقرب إلى الله لطلب العون.
– التحصن بالصلاة والصوم والقراءات المفيده.
– وقفة مع النفس لأتخاذ القرار وعدم الرجوع فيه.
– الجهاد والمثابرة وعدم التراخي .
– أهرب لحياتك ..كما فعل يوسف الصديق حينما هرب من أمام الشر.
– حدد أهدافك.
– اغصب نفسك ولو بالقوة.
– أبتعد عن المعاشرات الرديئه.
– أبتعد عن المؤثرات السلبية التي تضعف من قرارك.
– تمسك بما عندك من إيجابيات واعمل على ثقلها وإنماءها.
– لا تضع لنفسك تبريرات أو أعذار أو حلول وسط.
– عود حواسك على ما يخدمها في النهوض بذاتك.
– قاوم الضعف.
– أتخذ قراراتك الآن وليس بعد حين.
– شارك غيرك ممن يهتمون لأمرك كي يدعمونك و يسندونك.
– شجع غيرك كي يخوض معك التجربة.
– لا تلم نفسك وتجلد ذاتك بل ارتفع فوق الأخطاء وتقوى.
– تبسيط الحياة وتقليل الخيارات.
– تجنب الفوضى والتشتيت.
– بناء العادات.
– احذر من الثعالب الصغيرة التي تفسد الكرم ( بمعنى خذ حذرك من الأشياء الصغيرة التي تبدو تافهة وغير مقلقة ولكنها في حقيقة الأمر قادرة على تدمير ما بدأته.)

أخيراً دعونا نتفاءل بأننا قادرين أن نخلق بداخلنا إرادة قوية صامده أمام متغيرات وتحديات الحياة ..مسكين هو الإنسان الذي يحيا بلا إرادة تقيه وتدعمه من قوى الشر والسلبية واللامبالاة.

وهنيئا للإنسان الذي يحيا بكامل إرادته ..فهو بذلك يمتلك زمام نفسه وحياته.

“ومالك روحه خير ممن يأخذ مدينة”

معلومة تهمك

معلومة تهمك

معلومة تهمك

شاركنا برأيك وأضف تعليقك

%d مدونون معجبون بهذه: