بدائل رخيصةلمسحة “PCR” لتأكيد الإصابة بكورونا

0 64

معلومة تهمك

 

 

كتبت/هناء السيد

مع ارتفاع حالات الإصابة وظهور السلالة الجديدة لفيروس كورونا المستجد أشارت منظمة الصحة العالمية إلى تأثر قدرة أجهزة كواشف الـPCR عن اكتشاف الفيروس نتيجة التحور الأخير لـ«كوفيد 19» الذي ظهر في بريطانيا.

معلومة تهمك

وكثيرا ما أظهرت نتائج مسحة كورونا، سلبية الحالات رغم ثبوت إصابتها بالفيروس المستجد فيما بعد، والعكس، بالإضافة إلى أن هناك أشخاص لا يمتلكون قيمة إجراء المسحة، لذا نعرض في السطور التالية بدائل إجراء مسحة الـ«PCR».

طبيب الفيروسات والاوبئة الدكتور أحمد رمزي، كشف عن طرق بديلة للمسحة، وهي إجراء الفحص الإكلينيكي للحالات المشتبه في إصابتها بفيروس كورونا المستجد، لافتا إلى أن دقة المسحة تصل إلى 63% فقط، لذا نحن بنعتمد بشكل أساسي على الأعراض.

رمزي: أي حالة تظهر عليها الأعراض نصنفها كورونا إلى أن يثبت العكس
وقال رمزي، في حديثه لـ«الوطن»، إن الوضع الوبائي الذي نمر به يجعلنا نشخص أي حالة تظهر عليها أعراض شديدة بكورونا إلى أن يثبت العكس، مضيفا «هناك بدائل للمسحة مثل تحليل صورة الدم الذي يظهر الإصابة بكورونا من عدمه من خلال نسبة البروتينات العالية ودرجة التهابات الدم».

بدائل مسحة كورونا
وهناك عدة طرق أخرى للكشف عن الإصابة بكورونا، مثل السيروم فرايتين والـ«crp، rbh، ldh»، التي تعد رخيصة الثمن وتعد مؤشر على الإصابة بكورونا.

ونصح رمزي، من تظهر عليهم الأعراض بالمتابعة مع طبيب حتى لو كانت حالة ليست شديدة، بعزل أنفسهم عن الآخرين، وبدء تلقي العلاج فورًا طبقًا للبروتوكول العلاجي المتبع حسب الحالة الصحية لكل مصاب، لحين ظهور نتيجة المسحة، وذلك لمنع عدوى الآخرين ومنع انتشار الفيروس بشكل أوسع.

وأكد طبيب الفيروسات، أن أكتر شئ يثبت الإصابة بكورونا هي المسحة، «ولكن لما تطلع سلبية وكل أعراض كورونا موجودة في الشخص لازم نعمل أشعة مقطعية».

معلومة تهمك

معلومة تهمك

شاركنا برأيك وأضف تعليقك

%d مدونون معجبون بهذه: