مايكروبلدنج حياتك

0 431

معلومة تهمك

بقلم / رانيا مخلوف

مايكروبلدنج حياتك

من منا لا يريد أن يصفه الآخرون بالجمال سواء كان هذا الجمال فى أخلاقه أو طباعه أو صفاته ويا حبذا إن كان فى إنسانيته ، فذلك الجمال الذى لا يفوقه جمال ، فالإنسانية بكل ما تحمله الكلمة من معنى تنم عن جمال الذات والروح والمشاعر والذوق .
فكلا منا تكمن بداخله طاقات وقدرات يحتاج فيها إلى فرصة لإكتشافها وإخراج ما بها من جمال و يحتاج أيضا لقرار ينبع من داخله لتنميتها وإظهار مواطن قوتها.

معلومة تهمك

فهيا بنا يا صديقي لجلسه المايكروبليدنج كى نستخدم القلم فى تخطيط حياتنا وتحقيق أهدافنا على جبين الحياة فمهما مضى من الوقت فلا تبالى أبدأ من حيث وقفت ومن ثم أبدأ مرة أخرى من حيث أنتهيت .

فالميكروبيلدنج سيظهر قدراتك الحقيقية الموجودة بداخلك ويفجيرها ويخرجها من الظلام إلى النور ومن الإنحدار إلى الازدهار .

إن نظرتك للأمر لاترتبط بمستوى تعليمك أو ثقافتك فالنجار على سبيل المثال قد نراه فى مهنتة نجارا تقليديا وعاديا ونرى مثيلة شخص فائق فى إبداعاته له بصماته مطورا لتصميماتة ،كذلك أنت صاحب الموهبة والقدرة التى قد لا تتواجد عند شخص اخر أو قد تستخدمها أنت بشكل أفضل عن قرينك فعندما تؤمن بذاتك ستنطلق طاقاتك وحتما ستتحقق طموحاتك .

وصيتى لك …كن مبدعا فى تفكيرك عند رسمك وتخطيطك لحياتك المستقبلية وأبتعد عن الحلول التقليدية وداوم على تطوير شخصيتك وثقتك بنفسك.

وأعلم أنك أنت السبيل الوحيد لإظهار ما هو مكنون بذاتك وإبراز قدراتك فها أنا قد بدأت وعليك أن تبدأ فقد حان الوقت لجلسة المايكروبلدنج .

معلومة تهمك

معلومة تهمك

شاركنا برأيك وأضف تعليقك

%d مدونون معجبون بهذه: