معضلة المنشن

0 38

معلومة تهمك

مقال ساخر بقلم صموئيل نبيل أديب

معضلة المنشن

تظل واحدة من أغرب نقاط النفس البشرية الخاصة بالمنتمين إلى عالم الفيس بوك هي
( الاختفاء بعد ال منشن)..
تكتب بوست طويل عريض و تضع فيه ذكرياتك و تذكراتك و مشاعرك و شعورك و صورك و تاريخك…

معلومة تهمك

و ترى أنه من الأفضل أن تشاركه مع من تحب..

فتختار من بين الألوف الذين على صفحتك بضعة أشخاص تشعر ان هذا المنشور سوف يعجبهم..

وأنهم الصفوة الذين سيفهمون مشاعرك و سيقدرون أفكارك..

وتمضي ساعة تختار خمسون شخصا فقط من الألوف.. خمسون تثق في رأيهم و رجاحه عقلهم و تشعر انهم عائلتك الذين يهمك رأيهم.

لتكتشف أن الألوف هم الذين علقوا وشيروا و تفاعلوا ما عدا بضعه الأشخاص الذين اخترتهم..!!!! فهم قد اختفوا تماما بدون اي أثر بعدما كانوا من أوائل المعلقين ليكون من أوائل المختفين…

أنها حقا معضلة محتاجة إلى تفسير من عالم نفس..
لماذا يتواجد الأصدقاء قبل المنشن ويختفيون بعدها؟

هل شعروا بأهميتهم لنا فقرروا أن يتمنعوا علينا؟
أم اتضح أنهم ( هربانين) من التجنيد فقرروا الاختفاء؟

أفهم أن لا يأتي أحد إلى حفلة إلا اذا تلقي دعوه.. أما ان تتلقى دعوة للمشاركه في مقال فلا تحضر.

فهذا أمر غريب
==============

معلومة تهمك

معلومة تهمك

شاركنا برأيك وأضف تعليقك

%d مدونون معجبون بهذه: