ياليت العدل يسود بضمير حكمت

ياليت العدل يسود بضمير حكمت

0 74

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

معلومة تهمك

ياليت العدل يسود بضمير حكمت
كتبت/إيمان فوزي
مازلنا نذكر حكمت هاشم التي قامت بأداء دورها الفنانة الرقيقة فاتن حمامة رحمة الله عليها .
القصة الرائعة التي كتبها الأستاذ الرائع (أسامة أنور عكاشة) والمخرجة (إنعام محمد علي) و(محمد دنيا) مساعد مخرج
ومجموعة كبيرة من الفنانيين (أحمد مظهر وجميل راتب و صلاح قابيل ومحمود الجندي والفنانة القديرة سميرة عبد العزيز والفنانة عايدة عبد العزيز والفنانة عبلة كامل والفنان إبراهيم يسري وسوسن بدر وماجدة حمادة وليلي حمادة ويسري مصطفي والفنان الرائع يوسف شعبان كوكبة رائعة قاموا بأداء أدوارهم بكل مهنية فنية رائعة بجانب الفتيات الرائعات وقتها الفنانة صابرين ونشوي مصطفي ومنال عبد اللطيف وأحمد سامي وبعتذر لأني لم أحصر جموع الأبطال

.

وتدور أحداث المسلسل عن السيدة الفاضلة حكمت هاشم التي كانت مديرة مدرسة نور المعارف التجريبية للبنات .
والسيدة حكمت هاشم سيدة راقية من أسرة طيبة رقيقة لم تتزوج ولكن كرست حياتها لكي ترتقي بالعملية التعليمية بكل حزم واهتمام فائق ببنات مدرستها بل وإنتقائها للفتيات المتفوقات وليس مجرد تقديم وقبول لمجموع مرتفع ولكن التقييم الأخلاقي والأدبي بجانب التعليمي .

معلومة تهمك

أبلة حكمت ووكيلة مدرستها المتفهمة أبلة مارسيل

وكانت أيضا تجعل من إدارة مَدرستها كأسرة واحدة وبالرغم من ذلك كانت تواجه الإنتقادات ممن لايريدون إلا الظهور والترقيات بأي شكل دون النظر للقواعد التي تلزمهم بها السيدة حكمت هاشم وكما هناك أحقاد ممن معها في المدرسة التي تديرها بحنكة وكيلة المدرسة المتفهمة جدا لدور أبلة حكمت والتي أدت دورها السيدة الفاضلة الفنانة (سميرة عبد العزيز)في دور (أبلة مارسيل) أما من كانت تدبر وتهاجم بشدة تصرفات السيدة حكمت هاشم هي الوكيلة الثانية للمدرسة والتي أدت دورها السيدة الفاضلة (عايدة عبد العزيز) في دور (أبلة زاهية)

أما علي الجانب الآخر نجد أيضا أن هناك أحقاد وغيرة شديدة بين طالبات المَدرسة والتي أدت دور الطالبة الغيورة الحاقدة علي زميلتها الفنانة (صابرين) وزميلتها المتفوقة دراسيا الفنانة (نشوي مصطفي) والتي دبرت لها زميلتها المدلله الغنية والتي تتباهي بمال أبيها وقدرته وبطشه وتلبية كل رغباتها بكل سهولة دون النظر لتربية وأخلاق ومن قامت بهذا الدور الفنانة صابرين فتدبر حادثة سرقة تتهم فيها زميلتها المتفوقة برغم فقرها والتي تربت من مجهود أبيها الذي يطهو الكبدة في عربة صغيرة ويقوم ببيعها لكي يربي أولاده وبالإتفاق مع زميلاتها تلفق لها تهمة سرقة الإنسيال الذهب .
وهنا يعرض الموقف علي الوكيلة ثم مديرة المَدرسة فتحضر الطالبة وتسألها فتقسم أنها لم تأخذ شيئا ويتطور الموضوع إلي أن تتدخل مُدرسة الفصل وقتها الفنانة الجميلة التي أدت الدور بمهارة عالية وهي السيدة الفاضلة (عبلة كامل) التي تدافع بكل قوتها عن عبير الطالبة المظلومة أمام جبروت ريم الرشيدي المدللة بأخلاقها المتدنية وأموال أبيها الثري الذي يتحدي الجميع وخصوصا السيدة حكمت هاشم التي فصلت إبنته بسبب مافعلته مع زميلتها وتلفيق السرقة لها .

الطالبة المقهورة عبير جلال التي أدت دورها الفنانة نشوي مصطفي

وهنا يأتي ضمير أبلة حكمت وعدالتها في إدارتها للموقف الصعب الذي تحدت فيه الجميع بما فيهم المحافظ الذي كان ينتقدها بدوره ويحاول كسر تَعَنْتها في إتخاذ القرار إما ينفذ والد ريم الرشيدي قرارها بنقل إبنته من مدرسة نور المعارف لأي مَدْرسةِ أخري أو يتم فصلها .
ويتحول الموضوع إلي تهديد من جانب والد الفتاة للرجل الفقير بأنه سوف يَحْرمه من أولاده ويقطع رزقه إذا لم تتراجع إبنته عن نفي التهمة وتؤكد للمديرة وتعترف أمام وكيل الوزارة أنها سرقت بالفعل.
وتذهب عبير في اليوم التالي مقهورة يختنق الكلام داخلها وهي ترد علي سؤال أبلة حكمت (قولي يابنتي أنتي قلتي إنك مأخدتيش الأنسيال وأنا مصدقة قَوْلك ولكن إحلفي أمام وكيل الوزارة) ردت الطالبة وهي تبكي مفيش داعي للحلف باليمين لقد أخذت الأنسيال من حقيبة زميلتي وتنصرف الطالبة وهي في قمة القهر والإنهيار وتتوجه لسكة الترام لتتخلص من حياتها خوفا علي أبيها وإخوتها ولكن بعض الناس تُنقذها ويذهبون بها للمستشفي وهي بين الحَياة والمُوت.
في الجانب الآخر حجرة المديرة حكمت هاشم ووكيل الوزارة والرشيدي الذي كان مبتهج ببراءة إبنته المزيفة ويطلب رجوع إبنته للمدرسة رغما عن أنف حكمت هاشم ولكن وهنا نقطة الضوء من السيدة الفاضلة التي تُصر علي موقفها بأن إبنته وأخلاقها لاتليق بوجودها داخل مَدرستها ويجب أن ينفذ القرار بنقل إبنته.
وتتفاجأ في نفس اليوم بالمُدرسة الرائعة (عبلة كامل) ودورها (تقي) مُدرسة عبير الطالبة المظلومة تذهب للسيدة حكمت هاشم في بيتها لكي تذهب وتَري الطالبة (عبير) وتجد أنها في حالة سيئة جدا داخل المستشفي دون رعاية وتتصل بطبيبها وصديق عمرها الدكتور (فؤاد)الذي أدي دوره الفنان الرائع (رشوان توفيق) وتطلب منه أن يَنقل عبير لمستشفي أخري تكون تحت رعايته وتحت رعاية طبيب أمراض نفسية وعصبية وينفذ بالفعل وتُنقل الطالبة.
ولم تكتفي حكمت هاشم فيدفعها ضميرها اليقظ أن تُسافر للقاهرة لمقابلة السيد وزير التربية والتعليم وقام بالدور الرائع الفنان القدير (أحمد خميس) وتعرض عليه المشكلة وإرضاءا لضمير أبلة حكمت لأنه متأكد تماما من قرارها الصائب وإرضاءا لتطبيق العدالة بين الطالبات وأن يُنفذ العقاب علي المُخطئ مهما كانت قُوته وجَبروته .
ويُصدر وزير التربية والتعليم قرارا بفصل الطالبة ريم الرشيدي من كل مَدارس الجمهورية ليس فقط وإنما علاج الطالبة عبير علي نفقة وزارة التربية والتعليم.
فهل يأتي اليوم الذي يَسُود العدل في كل مكان في بلدنا ويكون ضمير أبلة حكمت داخل ضمائرنا جميعا ونبراس شرف نفتخر به ونُطَبقه في حَياتنا مع الكبير والصغير .
دمتم أهل بلدي بعدل ضمير حكمت.

معلومة تهمك

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

معلومة تهمك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.