إدارة بايدن نحو عقاب روسيا بسبب نافالني والتجسس والهجمات الإلكترونية

الروسية الإلكترونية

0 4

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

معلومة تهمك

إدارة بايدن نحو عقاب روسيا بسبب نافالني والتجسس والهجمات الإلكترونية
لزهر دخان
وفقما نشرته صحيفة واشنطن بوست نقلا عن مسؤولين أمريكيين صرحوا هذاالثلاثاء . ترغب إدارة الرئيس جو بايدن في إعداد تدابير جديدة لـ”معاقبة” روسيا. وهي الأن في صدد النفيذ.

الصحيفة إعتمدت في هذا النبأ عن معلومات لمصادر مطلعة أكدت فيها على أن هذه العقوبات سوف تكون للرد عن “حملة التجسس الروسية الإلكترونية” المزعومة التي إستخدمت شركة SolarWinds كقاعدة لإختراق أنظمة العديد من المؤسسات الحكومية الأمريكية، كما تأتي العقوبات كرد على “محاولة تسميم” مزعومة للناشط الروسي ألكسي نافالني.

إدارة بايدن نحو عقاب روسيا بسبب نافالني والتجسس والهجمات الإلكترونية
إدارة بايدن نحو عقاب روسيا بسبب نافالني والتجسس والهجمات الإلكترونية

معلومة تهمك

ويرى المتحدث بإسم الكرملين، دميتري بيسكوف، وفق ما علق به سابقا على أنباء عن هجمات إلكترونية على وزارة الخزانة الأمريكية، يرى أن واشنطن تجاهلت إقتراحاتها بالتعاون في مكافحة القرصنة الإلكترونية.

كما أن الدبلوماسية الروسية من خلال السفارة الروسية لدى واشنطن تصف هذه الإتهامات بـ “العارية من الأساس”.

كذلك فعلت موسكو العاصمة مرارا وتكرارا حين قالت أن قضية “تسميم نافالني” مفبركة بالكامل. ولم تتعامل مع نتائج الفحوص التي خضع لها نافالني في أومسك إلا كأكاذيب وأيضا كنتائج لا تتضمن أي مؤشرات على تسميمه . وفي نظر روسيا المتهم هو الغرب الذي منع التعاون من أجل كشف ملابسات الحادث.

ووفي روسيا أعتقل نافالني أوائل يناير الماضي على إثر عودته إلى روسيا من ألمانيا . ونظمت في عدد من مدن البلاد مظاهرات غير مرخص بها بدعوات منه. ومن مناصريه من أجل إطلاق صراحه ، ولكن السلطات الروسية إعتقلت الألاف ولم تطلق صراحه. وصدر في حقه حكم بالسجن أربعة سنوات بتهمة التشهير بشخصية عسكرية روسية.
وفي إطار قضية نافالني قرر الإتحاد الأوربي يوم أمس، فرض عقوبات على أربعة قيادات رُوسية لها علاقة بتنفيذ أمر إعتقال نافاليني وتنفيذه .

معلومة تهمك

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

معلومة تهمك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.