الظلم ظلمات يوم القيامة

الظلم ظلمات يوم القيامة

0 33

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

معلومة تهمك

الظلم ظلمات يوم القيامة
بقلم دكتور. محمد عرفه

إعلم أخي الحبيب أن الظلم ظلمات يوم القيامة فلو بغى جبل علي جبل لدك الله الباغي منهما وكفى المظلوم فخراً أن الله عز وجل ناصره فحينما يرفع المظلوم يده إلى السماء يقول الله عز وجل وعزتي وجلالي لانصرنك ولو بعد حين لأن الله عز وجل حرم الظلم على نفسه فلا تظالموافقال تعالي”وَوُضِعَ الْكِتَابُ فَتَرَى الْمُجْرِمِينَ مُشْفِقِينَ مِمَّا فِيهِ وَيَقُولُونَ يَا وَيْلَتَنَا مَالِ هَٰذَا الْكِتَابِ لَا يُغَادِرُ صَغِيرَةً وَلَا كَبِيرَةً إِلَّا أَحْصَاهَا ۚ وَوَجَدُوا مَا عَمِلُوا حَاضِرًا ۗ وَلَا يَظْلِمُ رَبُّكَ أَحَدًا” وقال ربنا عز وجل في حديثه القدسي عن أبي ذر رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: يقول الله يا عبادي إني حرمت الظلم على نفسي وجعلته بينكم محرمًا فلا تظالموا يا عبادي كلكم ضال إلا من هديته فاستهدوني أهدكم يا عبادي كلكم عار إلا من كسوته فاستكسوني أكسكم يا عبادي كلكم جائع إلا من أطعمته فاستطعموني أطعمكم يا عبادي إنكم لن تبلغوا ضري فتضروني ولن تبلغوا نفعي فتنفعوني يا عبادي إنكم تخطئون بالليل والنهار وأنا أغفر الذنوب جميعًا فاستغفروني أغفر لكم يا عبادي لو أن أولكم وآخركم وإنسكم وجنكم كانوا على أتقى قلب رجل واحد منكم ما زاد ذلك في ملكي شيئًا
يا عبادي لو أن أولكم وآخركم وإنسكم وجنكم كانوا على أفجر قلب ما نقص ذالك من ملكي شيء إلا كما ينقص المخيط من ماء البحر إنما هي أعمالكم احصيها عليكم فمن وجد خيراً فليحمد الله ومن وجد غير ذالك فلا يلومن إلا نفسه”
الظلم هو وضع الشيء في غير مكانه والحياد عن الحق باتّجاه الباطل والتعدّي على الحقوق والجور فيها والانحراف عن العدل ويعدّ الظلم من الأخلاق الذميمة وقد نهت عنه جميع الديانات السماوية لما ينتج عنه من أحقاد وضغائن وأذى شديد على المظلوم فالإنسان السوي لا يقبل الظلم ولا يستطيع أن يظلم أحداً لأنه يعلم جيداً عواقبه الوخيمة في الدنيا والآخرة بينما توجد بعض النفوس المنافقة وغير السوية التي تظلم دون أنْ تخاف مما قد يرافقه من تأثيراتٍ سلبيةٍ.
أنواع الظلم الظلم فيما يخصّ الله تعالى على رأسه الكفر والشرك فهذا الظلم من أعظم الأنواع بسبب عواقبه الوخيمة على الظالم قال تعالى “إِنَّ الشِّرْكَ لَظُلْمٌ عَظِيمٌ” ولا يغفر هذا الظلم سوى التوبة الخاصة قبل طلوع الشمس من مغربها وقبل الموت ظلم الإنسان لنفسه يكون ذلك بارتكابه المعاصي واكتسابه للآثام التي تدخله نار جهنم يوم القيامة قال تعالى “فمنهم ظالم لنفسه” . الظلم الواقع من الإنسان على أخيه الإنسان حرم الإسلام الظلم الذي يقع بين الناس فقال تعالى “وَجَزَاء سَيِّئَةٍ سَيِّئَةٌ مِّثْلُهَا فَمَنْ عَفَا وَأَصْلَحَ فَأَجْرُهُ عَلَى اللَّهِ إِنَّهُ لَا يُحِبُّ الظَّالِمِينَ” فقد حرم الله تعالى الظلم على نفسه وهو القادر والقوي والمتصرف في كل شيء عواقب الظلم في الدنيا والآخرة الحرمان من الفلاح في الدنيا والآخرة سوء العاقبة وفقدان محبة الله تعالى الطرد من رحمة الله تعالى الذل في الدنيا وانكسار النفس فيسبب الله تعالى الأسباب التي تذل الظالم حتى يستوفي حق المظلومين نزع البركة من حياة الشخص الظالم ومن ماله وأولاده كما أنّ الله تعالى ينزع البركة من المُجتمع الذي ينتشر فيه الظلم والفساد
ولكنّ الظلم يهيئ للظالم السقوط من نظر الآخرين وفقدان احترامهم وتقديرهم. فدعوة المظلوم تنتقل خلال السماوات لتصل إلى السماء السابعة ويستجيب الله تعالى لها فالظالم ينام ليله غير آبهٍ بظلمه إلّا أنّ المظلوم يلجأ إلى الله تعالى ليأخذ له حقه والله تعالى شديد الانتقام
أسباب الظلم الشيطان. توعّد الشيطان بأنّ يقعد للعباد كلّ مقعدٍ ليضلّهم ويوقع البغضاء والكراهية فيما بينهم ودائماً يوسوس لأصحاب النفوس الضعيفة فقال تعالى “وَنَفْسٍ وَمَا سَوَّاهَا فَأَلْهَمَهَا فُجُورَهَا وَتَقْوَاهَا قَدْ أَفْلَحَ مَنْ زَكَّاهَا وَقَدْ خَابَ مَنْ دَسَّاهَا ”
وبالتالي فساد المجتمع النفس الأمّارة بالسوء فهي تعد أيضاً عدواً للإنسان ما لم يستطع كبح جماحها.
كذالك اتباع النفس الهوى أمر الله تعالى بعدم اتباع الهوى لأنّه يغوي الشخص ويجره إلى المعصية فما كان لله دام واتصل وما كان لغير الله فإلى زوال فدائماً إجعل رضا الله عنك هو الغاية التي تنشدها والأمنية التي تطلبها وتريدها.
كذالك من أسباب الظلم الكبر ربما يظلم الإنسان أخيه لتكبره عليه ويعلم أنه ظالم لكنه يستكبر أن يعود إلى الحق والصواب لذالك دائماً نقول الإعتراف بالحق فضيلة والرجوع إلى الصواب هو عين الحق فليس بعيب أن تخطي لكن العيب هو الاستمرار في الخطأ والظلم لذالك أمرنا رب العالمين بالرجوع والانابة والتوبة لو لم تذنبوا لجاء الله بقوم يذنبون فيستغفرون فيغفر الله لهم فاللهم وجهنا إلى الحق والصواب وابعدنا عن الظلم ودائماً نسير في طريق العدل والطاعة ودائماً نلتقي على الخير

معلومة تهمك

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

معلومة تهمك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.