الوعود الكاذبة

0 11

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

معلومة تهمك

بقلم “ايه شريف”

* الوعد : هو إلزام الشخص بالفعل بدون شرط أو ميثاق، وفي حال عدم قيام بهذا الوعد لا يكون عليه عقاب ولكن توبيخ وعتاب، مثال ذلك أن وعد الأب الطفل بإحضار لعبة له، وهنا نستخدم وعد وليس عهد لأنّه غير مرتبط بشرط معيّن.
تندرج الوعود تحت الأمور التي لها دور في بناء الثقة بين الناس، ويتمّ اتخاذ الوعود كوسيلة لفرض الالتزامات الأخلاقية على الأشخاص
وبناء الأحكام الأخلاقية كذلك، وهناك اهتمام كبير بالوعود من قبل علماء الاجتماع، والفلاسفة، والمنظرين الأخلاقيين، وتُعدّ الوعود والظواهر الأخرى المتصلة بها بشكل مباشر، مثل: التعهدات، والعقود، والمعاهدات، والاتفاقيات، عناصر مهمة في العدالة والقانون، بالإضافة إلى أهميتها في الحياة الاجتماعية بشكل عام، وبالنظام السياسي أيضاً، ويعود الاهتمام بهذا الموضوع على مدار العصور، حيث تطرق العديد من الفلاسفة والمؤلفين المهمين للحديث عن الوعود، مثل: أرسطو، والأكويني، وهوبز وهيوم وغيرهم.

* طرق لالتزام بالوعود
عند القيام بإعطاء الوعود للآخرين لا بدّ من الالتزام بها، وقد يتعرض الشخص أحياناً لظروف تمنعه من تنفيذ وعوده، ممّا يعرضه لمواقف محرجة، ولتفادي هذه المواقف يجب الحرص على الالتزام بالوعود وتنفيذها .

معلومة تهمك

* أهمية الالتزام بالوعود
الالتزام بتنفيذ الوعود للأشخاص يدل على تقدير الشخص واحترامه لهم، حتّى إن كانت هذه الوعود صغيرة، والالتزام بالوعود أيضاً ينعكس على الشخص بشكلٍ إيجابي حيث يثبت لنفسه أنّه يُقدّر ما يقوله وهذا يجعله يحترم نفسه أكثر ، ومن الضروري أن يحرص الشخص على قول الأشياء التي يعنيها فقط ويستطيع فعلها للحفاظ على احترامه لذاته وللآخرين.

* الفائدة منها : تستخدم كلمة العهد عندما يتمّ الاتفاق بين طرفين بوجود شروط، ووجود عقاب وثواب، وتستخدم كلمة الوعد عند وجود اتفاق بين طرفين لا يحكمها أيّ شروط أو جزاء، إنّما هي الكلمة التي تقال من وعد والنية في إيفاء الوعد.

* الإيمان أن تؤثر الصدق حين يضرك على الكذب حين ينفعك. فالصدق موجود والكذب اختراع ، والبعض مجبول على الكذب لكنه يغفل الدقة في نسج اكاذيبه .

أن الوعود ليست أمرا قاطعا وهي المجرى الحقيقي للحياة ، وأن الشخص لا بد من اعتماده على نفسه وعدم الاعتماد على وعود قد تذهب بلمح البصر. ويضيف أن الوعود الكاذبة موجودة بكثرة وتترك أثرها وخللها النفسي على الشخص الذي تم إعطاؤه هذه الوعود ، كونه إنسانا بنى حلمه وحياته عليه ، وانعدمت بلمح البصر ، ما يخلق لديه حالة نفسية قد تلازم وقتا طويلا ، خصوصا عند مقارنته بين الوعود التي صدقها وبين ما يحدث على أرض الواقع.
لذلك، ينصح الانسان بضرورة أن يعتمد الشخص على نفسه وأن يحقق ذاته بالشكل الذي يريده هو وبجهده الذاتي ، من دون انتظار الوعود التي قد تتحول في ليلة وضحاها الى خيال وسراب، ويقع في حالة نفسية يرثى لها.

ويذهب إلى أن الوعود الكاذبة قد تدمر الشخص المقابل وتؤثر على مستقبله، مبينا أنه لابد للناس أن يكون لديهم الوعي الكافي قبل إطلاق أي وعد قد لا يتمكنوا من تحقيقه حتى لا يتسبب ودون قصد في اهتزاز صورته لدى الآخرين .

معلومة تهمك

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

معلومة تهمك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.