حلم صبا ام عنفوان تصابي

0 7

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

معلومة تهمك

حلم صبا ام عنفوان تصابي **

نعمة يوسف


عشقٌ تمكنَ بالفؤادِ طويلا
كم زادَ قلبي لوعةً وغليلا

حلم الوصالِ فقد تَمَّلك خاطري
شوقاً فكم أرجو إليهِ سبيلا

قل للهوى هيَّجت أحلامَ الصَّبا
فارحم فؤاداً في الغرامِ قتيلا

من ذا يغالب لهفتي وجنوني
نكلت عيني بالبكا تنكيلا

ضاعَ الوقارُ معَ الحبيبِّ وعشقهِ
إنَّ المحبَّ اذا أحب ذليلا

يا من له قلب كمثلي خافق
عند اللقاء فما وجدت مقيلا

حلوُ الشمائلِ كم أُحبُّ عيونهُ
خضراء في رمشها تَكحيلا

للوجهِ حسنٌ شعَّ في وجناتهِ
كالنورِ يزهو ما لهُ التبديلا

و إذا تَكلَّمَ أو تبسم ثغرهُ
أضحى فؤادي في هواه عَليلا

فاضمم فؤاداً في هواكَ مُعَذَّبٌ
للربِّ يشكو جفوةً وَرحيلا

وارحم أسيراً في الغرامِ مكبَّلٌ
واكسر إليهِ بوصلكَ التكبيلا

معلومة تهمك

معلومة تهمك

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

معلومة تهمك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.