حاتم سلامة في حوار مع الأديب الشاب (سعد السعودي)

0 81

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

معلومة تهمك

حاوره/ حاتم سلامة
في حوار مع الأديب الشاب (سعد السعودي):
القرآن الكريم له الدور الأول في دعم قدراتي الأدبية
دور النشر تخرج أعمالا لا قيمة لها غير أن أصحابها يحظون بشهرة
طموحي أن أحلق في سماء المجد وأحدث طفرة في تاريخ الأدب
إذا كانت هناك قراءة فهذا يعني أن هناك عقول تفكر، وإذا كانت هناك عقول تفكر، فهذا يعني أن تطلب حقوقها ذات يوم وهو ما يهدد حياة الملك كوباي قائد بيناجا الذي يقتل المتعلمين أبشع ميتة كي يبقى العظيم الأوحد في الإقليم، ويجعل أهالي بيناجا يعملون لأجل الطعام فحسب، واستغلال نفوذه وفقرهم وجهلهم، فرض عليهم قوانين جائرة رضوا بها خوفا وقهرا، فإذا أردت الهلاك لأمة دعها تغرق في ظلمات الفقر والجهل، ولكن احذر فما يحدث في بيناجا من فقر وظلم وجهل، يحدث في غيره بنسب متفاوتة وصور مختلفة، فهل يكون للحق النصر في النهاية رغم رجحان كفة الملك وقوته؟
بهذه الكلمات تحدث الشاب المبدع والأديب الموهوب (سعد السعودي) عن روايته الحديثة، التي تلمح من خلال سطوره كم تحمل من قيمة وهدف بناء، يوصل رسالة بليغة للجميع عن أهمية التعليم وخطر الجهل وإضراراه بالشعوب، وقد عرفت الكاتب الشاب منذ فترة قصيرة وأبهرتني قصصه التي أنتجها خياله الخصب وأدبه الفريد، فما كنت أشعر في القراءة له بأي نوع من الملل، لما شحذ به قصصه من التشويق الكبير والأحداث المؤثرة، ومن ثم أحببنا في هذا الحوار أن نقترب منه، ونلقي الضوء بداياته الأدبية والتعرف على آرائه وطموحاته المستقبلية.
النشأة والتكوين
* بداية عرفنا بنفسك؟
** الاسم سعد السعودي عبدالحميد من مواليد محافظة المنوفية عام ١٩٩٤، ليسانس أصول الدين والدعوة الإسلامية بالمنوفية، بدأت بكتابة الخواطر والقصص القصيرة عام ٢٠١٧، ثم أتقنت الكتابة في ٢٠١٩ وكانت محاولتي الأولى عن طريق رواية طموح فقير التي طبعت لدى دار نبوغ للنشر والتوزيع، والحمد لله لقت استحساناً من القراء، اكتشفت ميولي الأدبية عن طريق قصص المبدع الراحل نبيل فاروق، واكتشفت أنني أستطيع صياغته وأن هناك تعبيرات أفضل، وجول فيرن وخياله العلمي، فكنت أشيد بعباراتهما، وأستطيع صياغة أفضل في بعض المقتطفات في خيالي، فبدأت بتسطير الخواطر والنثر، والتي سطرتها في مجموعات أدبية على مواقع التواصل فاستجمعت الشجاعة وبدأت بالكتابة.
التعليم الأزهري
*هل تعتقد أن تعليمك الأزهري وحفظك للقرآن كان له تأثير على قدراتك الأدبية؟
** بالطبع القرآن الكريم له الدور الأول في قدراتي الأدبية وتسطير العبارات البلاغية الجميلة، والقواعد النحوية الصعبة قياساً على الإعراب في القران الكريم، فأرجع إلى كتاب الله أجد فيه ما أفتقده من كمال وجمال، كما أن النحو والصرف والبلاغة والأدب والمواد العربية التي درستها في الأزهر، وكانت تصيبني ببعض الضجر في الصغر، نظرا لثقلها، ها هي الآن تمدني بلغة سليمة تجعلني أدقق أعمالي ولا أثق في بعض المدققين كما أدقق أعمال أصدقائي وهم فرحين وقلوبهم مفعمة بالثقة والاطمئنان لما أفعله.
تفشي الجهل
*ما آخر أعمالك الأدبية؟ وما موضوعها؟
**آخر الأعمال الأدبية الخاصة بي هي رواية “شريعة بيناجا” انتهيت منها للتو، تتحدث عن إبادة التعليم وتفشي الجهل في إقليم بيناجا وإعدام المتعلمين، فقوانين بيناجا التي حرّمت التعليم حرمته كي تبيد العقول، لأنه إذا كانت هناك قراءة فهذا يعني أن هناك عقول تفكر، وإذا كانت هناك عقول تفكر، فهذا يعني أن تطلب حقوقها ذات يوم وهو ما يهدد حياة الملك كوباي قائد بيناجا الذي يقتل المتعلمين أبشع ميتة كي يبقى العظيم الأوحد في الإقليم، ويجعل أهالي بيناجا يعملون لأجل الطعام فحسب، واستغلال نفوذه وفقرهم وجهلهم، فرض عليهم قوانين جائرة رضوا بها خوفا وقهرا، فإذا أردت الهلاك لأمة دعها تغرق في ظلمات الفقر والجهل، ولكن احذر فما يحدث في بيناجا من فقر وظلم وجهل، يحدث في غيره بنسب متفاوتة وصور مختلفة، فهل يكون للحق النصر في النهاية رغم رجحان كفة الملك وقوته؟ لمعرفة ذلك اقرأ شريعة بيناجا.
تأثرت بهم
*من تأثرت به من الأدباء وتحب القراءة له؟
**تأثرت بجول فيرن، ونجيب محفوظ، ونبيل فاروق، وعمرو عبدالحميد، وحنان لاشين مع حفظ الألقاب بالطبع، هؤلاء اقرأ لهم أما نجيب محفوظ فهو المبدع الأول بالنسبة لي.
مشكلاتي
*ما الذي تواجهه من مشكلات كأديب مبتدئ؟
** مشكلتي هي نفس مشكلة الشباب الكتاب المبتدئين وهي فخاخ دور النشر وتلاعبها بالكاتب إلا ما رحم ربي، وهم قلة لا يتجاوزن أصابع اليد الواحدة، لكن بعض رؤساء الدور ألقي باللوم عليهم لتفضيل الشهرة على الإبداع وطلب أموال من الكاتب بدلاً من إعطائها له، يعلون شأن السفهاء على الأجلاء، إنهم يبيدون الأدباء، ومن ثم الأدب إذ لا يكون هناك أدب بدون أدباء، فدور النشر إلا قلة قليلة يلحدون الأدب في لحد النسيان، ويخرجون أعمالاً لا قيمة لها غير أن أصحابها يحظون بشهرة، وإن كانت غير مشرفة، يؤسفني أن بعض العرب مهوسون بداء الشهرة وإن كانت في الخطأ وقلة القيمة.
طفرة أدبية
*طموحاتك كيف تراها وما الذي تتمناه في مسارك الأدبي؟
** بإذن الله عز وجل أرى نفسي أحلق في سماء المجد وإن كتب الله لي النجاح نظير سعي واجتهاد، سأحدث طفرة في تاريخ الأدب، ولم لا هل ولد نجيب والعقاد والمنفلوطي، أدباء؟ بالطبع لا فبإذن الله سوف أفعل ما فعلوا وأكثر.
قضايا المجتمع
أي الألوان الادبية تهواها وتكتب في مضمارها الرومانسية أم الخيال العلمي أم النواحي الاجتماعية؟
_أنا أحب النواحي الاجتماعية لأنها تناقش قضايا المجتمع فأطرح المشكلة بين خبايا السطور على هيئة رواية مشوقة واضع الحل والاستدراك، لكنني بفضل الله أجيد كافة أنواع الكتابة، فأكتب في الفانتازيا محاكاة للواقع وأنوع أعمالي، كي يستفيد القارئ ويتشوق في الوقت ذاته، لأن النفس البشرية لا تقبل النصح مباشرة فأفيد القارئ وأجعله يتخيل ما أقصه ويضع نفسه مكان البطل وهذا من وجهة نظري هو الكاتب الناجح الذي يفيد غيره ونفسه، ولا عزاء لأشباه الكتاب الذين ينشرون أعمال لا تشفع ولا تنفع فإن مصيرهم إلى الزوال وإن طال ثباتهم.
تمرد الكلمات
*هل قابلت فرات من الفتور والاحباط وكيف تغلبت عليها؟
**بالطبع كل كاتب يواجه فترة من الفتور قد تطول وتقصر حسب ما أعطاه الله من ذكاء وموهبة، فأحياناً أجد الكلمات تخرج من ذهني جميلة ومنمقة سرداً وحبكة وحوارا، وأحياناً أخرى أقضي أسبوعاً بأكمله لا تخضع لي الكلمات كأنها تتمرد علي، فأتوقف عن الكتابة وأقرأ كثيراً وأسمع للعامة، وأشاهد المسلسلات القديمة ذات القيمة والمعنى مقارنة مع ما نشاهده من فن بحت، لكن بفضل الله سرعان ما يعود إليّ وحي كلماتي المتواضعة وأكتب مجدداً أكثر حيوية ونشاطاً.
لا أعترف بالعامية
*هل لديك ألوان أخرى من الكتابات الأدبية كالشعر والمقالة، أم أنك مقتصر على كتابة القصة ولماذا؟
**أكتب بفضل من الله وحده، في كافة المجالات فهناك مقالات وخواطر نثرية، في جريدة الفكر الحر ومجلة هافن وبإذن الله في كل الجرائد، وأشعار بالفصحى، لا أكتب العامية ولا أقرأها، وإنما أسبح في بحار الكتابة والقراءة فهما حياة أخرى، بل ليس حياً من لا يكتب ولا يقرأ، والشكر موصول لأستاذي ومعلمي الأستاذ حاتم سلامة، الذي يشجعني على الدوام، وغيره كالأستاذ محمد محسن حافظ الكاتب المبدع والإنسان النقي، الذي يقف وراء جميع المبدعين ويساعدهم.

معلومة تهمك

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

معلومة تهمك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.