هل تختلف ليلة القدر باختلاف المطالع ؟

فوائد ليلة القدر

0 19

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

معلومة تهمك

▪️⁩ هل تختلف ليلة القدر باختلاف المطالع ؟

▪️⁩بقلم فضيلة الشيخ أحمد على تركى

⁦▪️⁩ مدرس القرآن الكريم بالأزهر

معلومة تهمك

قال صاحبنا : عند اختلاف المطالع ، تختلف ليلة القدر ، فمثلا قد تكون الليلة هي ليلة السابع والعشرين في السعودية ، وتوافق السادس والعشرين في مصر ، فهل لكل بلد ليلة قدر ، وبالتالي تتكرر ليلة القدر أم ماذا ؟

قلت : اختلف اجتهاد العلماء في هذه المسألة :

فقال بعضهم : لأهل كل مطلع ليلة للقدر مختصة بهم يشاركهم غيرهم في جزء منها، تنتهي عند طلوع الفجر عندهم وقد تستمر عند أهل مطلع آخر حتى طلوع الفجر عندهم، علما أن أقصى مدار للشمس هو أربع وعشرون ساعة، فربما استمرت ليلة القدر في الأرض كلها أربعاً وعشرين ساعة، ليس لأهل كل مطلع إلا قدر الليل عندهم.

وقال آخرون : هي ليلة واحدة، فإذا كانت مثلا ليلة السابع وعشرين في السعودية فهي ليلة ثمان وعشرين في مصر، أو إذا كانت ليلة سبع وعشرين في مصر فهي ليلة ست وعشرين في السعودية بالنسبة لرمضان هذه السنة .
ودليل هذا قول النبي ( التمسوها في العشر الأواخر ) فيشمل الليالي الوترية والزوجية ..

وأنا أختار : أنها تكون ليلة واحدة ولو اختلف دخولها بالنسبة للبلدان، فتدخل في البلاد العربية عند غروب شمس نهارهم وتدخل عند البلاد الإفريقية أيضا عند غروب شمس نهارهم وغيرها من البلاد، فكلما غربت عند قوم دخلت عندهم ولو استغرق ذلك أكثر من 20 ساعة فتحسب لهؤلاء ليلتهم، ولهؤلاء ليلتهم، ولا مانع من أن تنزل الملائكة عند هؤلاء، وهؤلاء أيضًا.

مقدار إحياء ليلة القدر :

أعلى مراتب إحيائها: أن يُحيِي كل الليل بأنواع العبادة؛ كالصلاة والقراءة وكثرة الدعاء ..
وأوسطها: أن يحيي معظم الليل بما ذكر.
وأدناها: أن يصلي العشاء في جماعة ويعزم على صلاة الصبح في جماعة.
حاشية الباجوري .

معلومة تهمك

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

معلومة تهمك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: