الأطفال في الطريق إلي صناعة القرار

0 36

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

معلومة تهمك

  • الأطفال في الطريق إلي صناعة القرار

كتبت إسراء فتحي

إن إتخاذ القرار من الأمور الهامة في حياة كل شخص فالمستقبل والحاضر والماضي يتوقفون علي إتخاذ القرار سواء كان إيجابيا او سلبيا فماذا سيحدث لو كان هذا مكتسبا منذ الصغر؟ إن من حق الطفل أيضا أن يتعلم كيف يتخذ قراره بنفسه حتي يستطيع تحمل المسؤلية ويختار مستقبله
ولكن كيف سيحدث هذا ونحن من يختار الألعاب لأطفالنا ،ابسط أمورهم مثل الطعام ،الشراب الملبس،نختار مستقبلهم منذ الصغر ونتركهم بالساعات أمام شاشات التلفاز أو الوسائل التكنولوجية المتعددة حتي أصبحوا لا يعرفون شيء و بعضهم لا يعرف حتي كيف يغلق القميص أو يربط الحذاء.
من واقع عملي في التدريس فإنني تعاملت مع الكثير من الأطفال وجميعهم من بيئات مختلفة وفي مختلف الأعمار
لذلك سأحكي لكم موقفا حقيقا لقد وجدت أن معظم الأطفال إهتماتهم هي اللعب والقليل منهم مهتم بأشياء اخري والتفاصيل ويمكنه حل المشكلات الصغيرة ويبدي برأيه في كل شيء يفهمون ما حولهم جيدا وكان السبب ان الأب والأم يجلسون معهم ويتحدثون معهم لفترة طويلة يجعلونهم يختارون الأشياء بأنفسهم يعرفونهم الصواب والخطيء ويتركوهم ليختاروا لا اعني بذلك أن تتركوا لهم اختيارات عديدة فهؤلاء أطفال وبالطبع فإنهم سيختارون أشياء كثيرة
فمثلا عند الذهاب لشراء لعبة الطفل سيختار جميع الألعاب
اما اذا قمنا نحن باختيار مثلا ثلاثة ألعاب وجعلناه يختار منهم واحده فسيكون أمامه الإختيار عند شراء الملابس اجعلوهم يختارون ألوانهم المفضلة وما يريدون أن يرتدوا
خذوا برأيهم عند شراء الأشياء او الطعام اجعل الطفل يحل مشاكله بنفسه ولكن عليك مساعدته ،ترتيب الحجرة،الألعاب ، ارتداء الملابس والحذاء فالطفل إذا لم يتعلم كيف يقوم بعمل الأشياء وأخذ القرارات حتي لو كانت خطأ فإنه لن يستطيع أن يتحمل المسؤولية ويتخذ القرار حينما يكبر
ومن هنا يأتي السؤال هل هذه الأمور البسيطة ستكون فارقا مع الأطفال نعم انها تشعرهم انهم مهمين وان عليهم مسؤلية ويشعرون بالثقة في انفسم وستكون فارقا مع الطفل في مستقبله وحياته

معلومة تهمك

وفي النهاية ساعدوا أطفالكم علي تحمل المسؤلية وسيروا بهم في طريقهم لإتخاذ القرار ولا تستهينوا بآرائهم فقد يكون شخصا كبيرا لا يستطيع حل مشكله صغيرة ويأتي طفل يكون هو سببا في حل المشكلة .

تنبيه هام، المنشور يعبر عن رأي الكاتب ويتحمل مسؤوليته، دون ادنى مسؤولية علي الجريدة

تنبيه

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

معلومة تهمك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: