من وراء هذا التعنت الأثيوبي ؟!

0 19

معلومة تهمك

من وراء هذا التعنت الأثيوبي ؟!
بقلم الدكتور أحمد الطباخ

أمر مستغرب ما نسمعه ونتابعه من هؤلاء الذين يستفزوننا كل يوم ويخرجون علينا بطلعتهم وكلامهم واستفزازهم لهذا الشعب الذي صبر كثيرا على كلامهم واستفزازهم وهم يصرحون بكلام لا يمكن أن يقال بهذه الطريقة إلا إذا كان هؤلاء وراءهم قوى معادية تشجعهم على إظهار كلامهم الاستفزازي بهذا الشكل المريب الذي يبرهن على ما يضمرونه من عداوة واضحة لمصر فلماذا كل هذا العداء للشعب المصري الذي لا يستحق كل هذا الإستفزاز وتلك العداوة التي عند تلك الدولة التي تحركها قوى هي التي تدير اللعبة القذرة وتعمل بكل سبيل على استغلال سد الخراب والدمار الذي قامت بإنشائه تلك الدولة التي تفعل ما لم تسطع دولة أو جرأت عليه على مدار التاريخ من يوم أن قامت الدول ونشأت الحضارات على ضفاف الأنهار منذ القدم.

من وراء هذا التعنت الأثيوبي ؟!
من وراء هذا التعنت الأثيوبي ؟!

معلومة تهمك

إن هذا التعنت الذي تصر عليه هذه الدولة التي تبحث لها على دور ولو على حساب غيرها بهذا السلوك المشين بمنع الماء وحجزه عن دولتي المصب مصر والسودان يدلل بما لا يدع مجالا للشك أن في النفوس حاجات والنوايا ليست تضمر سوى الشر وأن الأحقاد بلغت مبلغا حتى بلغت التراقي وكأننا من منعها من النهوض منذ آلاف السنين على الرغم مما قدمته مصر لهذه الدولة وغيرها مما لا يخفى على أحد ولكنها الأصابع الخفية التي لا تريد لهذه القارة السمراء الاستقرار والأمان وإنما تريدها دائما في حروب واضطرابات ولا تريد إلا الخير لعمقها الاستراتيجي فمصر جارة لا تبخل على الأفارقة بالعلم ولا بالفكر ولا بالعلماء في كل المجالات وهم كشعوب يحبون أهل مصر ولكن المشكلة أننا انشغلنا عنهم في فترة من الفترات فظنوا أننا متعالين عليهم بحكم ما كانت تصوره السينما من صورة سلبية عن طريقة كلامهم ولون بشرتهم وقد استغل بعض العرب انشغالنا عنهم فأراد القيام بدور مصر الرائد والذي لن يستطيع أحد أن يقوم به فإلى كل من يقف وراء هذا التعنت الأثيوبي نقول لهم :موتوا بغيظكم لن تموت مصر وإنما هي محروسة بعين الله مهما دبرتم وخططتم فكم من مؤمرات حيكت وذهبت وذهب أهلها وبقيت مصر صامدة ثابتة راسخة بإذن الله.

تنبيه هام، المنشور يعبر عن رأي الكاتب ويتحمل مسؤوليته، دون ادنى مسؤولية علي الجريدة

تنبيه

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

معلومة تهمك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: