إطلاق حملة صك الأضحية من البحيرة

0 32

معلومة تهمك

إطلاق حملة صك الأضحية من البحيرة
مصر الخير: نستهدف ٤٠ ألف صك والوصول إلى ٢ مليون مستحق
نقدم لحوم بلدية ١٠٠٪ من إنتاج مزراعنا بأعلى جودة
كتب-سعيد سعده

أطلقت مؤسسة مصر الخير حملة صك الأضحية وذلك للعام السابع علي التوالي، والتي تستهدف الوصول الي نحو ٢ مليون مستحق في كافة أنحاء الجمهورية وذلك في إطار توجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي بتوفير حياة كريمة للمواطنين، ورعاية الفئات الأكثر احتياجًا.

وتم تدشين الحملة هذا العام من مزرعة ايتاي البارود بمحافظة البحيرة التابعة لشركة أرض الخير أحدي شركات مؤسسة مصر الخير بمحافظة البحيرة، وهي إحدى مزارع وزارة الزراعة التي أعيد هيكلتها وتطويرها في إطار البرتوكول المبرم بين الحكومة والمؤسسة، لإعادة تأهيل وتطوير وتشغيل المزارع والمحطات المستخدمة لتربية المواشي.

معلومة تهمك

المهندس أحمد علي المدير التنفيذي لبرامج مؤسسة مصر الخير قال إن حملة صك الأضحية التي أطلقتها المؤسسة هذا العام هي للعام السابع علي التوالي، تستهدف الوصول إلي ٢ مليون مستحق، عبر ٤٠ الف صك.

وأضاف علي أن مصر الخير تعمل حالياً علي محورين الأول منها بيع الصكوك من خلال المنافذ المختلفة في فروع مصر الخير أو الخط الساخن أو الموقع الالكتروني أو من خلال منافذ الدفع الفوري، والمحور الثاني فحص رؤوس الماشية التي يتم ذبحها.

وأوضح أن ليس معني إختيار رؤوس الماشية من أحدي شركات المؤسسة أن يتم إختيار رؤوس غير مناسبة ولا تتوفر فيها الاشتراطات الشرعية أو الصحية، موضحاً أن مصر الخير تعتمد علي مبدأ الحوكمة مشيراً إلى أنه مصر الخير تستعين بلجنة من المتخصصين لاختبار رؤساء الماشية التي يتم ذبحها في حملة صك الأضحية، لاختيار رؤوس مطابقة الرأس للمواصفات الشرعية والطبية، حيث يتم استبعاد المريضة أو غير مطابقة للمواصفات في أي مرحلة حتي مرحلة الذبح.

وأوضح أن المرحلة الثانية تشمل الذبح خلال أيام التشريق وذلك في المجازر الحكومية أو المجازر المرخصة وذلك تحت أشراف بيطري كامل من مندوب وزارة الزراعة ومندوب من مصر الخير، ثم تتم التشفية و التعبئة والتوزيع علي المستحقين علي اعلي مستوي من الجودة لإدخال الفرحة علي الأسر المستحقة خلال أيام العيد في كافة أنحاء الجمهورية بالتعاون مع الجمعيات الشريكة للوصول الي المستحقين في اي مكان، وبعده يتم توزيع انصبة المتبرعين من خلال توصيل حصتهم إلي منازلهم أو استلامها من منافذ مصر الخير، بعد تعبئتها وتغليفها، حيث تبريدها ونقلها وفقا أفضل المعايير والمواصفات.

وأوضح أن صك الأضحية تبلغ قيمته نحو ٣٥٠٠ جنيه يحصل بموجبها المتبرع علي ٢٧ كيلو لحم البلدي الصافي يتم توزيع ثلثي الكمية علي المستحقين وثلث يحصل عليها المتبرع، مضيفاً أن أول ١٥ ألف صك أضحية سيتم منح المتبرع هدية شنطة حرارية وعلبة عكاوي مطهية.

وأشار الي أن مصر الخير لا تعتمد علي فكرة شراء الأضحية وذبحها وتوزيع علي المستحقين ولكن هناك تنمية متكاملة للعديد من الأطراف من خلال توفير فرص عمل للشباب في مزارع وزارة الزراعة التي تم اعادة تأهيلها وكذلك العاملين في النقل والاعلاف والمجازر وغيرهم، فضلاً عن توفير العملة الصعبة للبلاد من خلال الحد من فاتورة استيراد اللحوم الحمراء.

وأكد على أن زيادة عدد الصكوك مرتبط بتوفير روؤس الماشية والمجازر، ولهذا ندعو الراغبين في شراء صكوك الأضحية سرعة حجزها.

من جانبها أكدت مروة أسامة نائب مدير عام أرض الخير أحدي شركات مؤسسة مصر الخير، أنه يتم مراعاة إختيار أفضل رؤوس الماشية والتي تنطبق عليها الشروط الشرعية والصحية في إقامة شعيرة ذبح الأضحية، موضحة ان كافة رؤوس الماشية هي من إنتاج مزراع وزارة الزراعة التي تديرها مصر الخير وفق البرتوكول الذي تم إبرامه العام الماضي.

وأشارت الي أن تلك المزراع كانت مغلقة من عشرات السنين ومهجورة وكان البعض يتخوف من الإقتراب منها وبعضها يعمل بطريقة تقليدية وليس بكامل طاقته الإنتاجية، موضحا ان مصر الخير قامت بإعادة تأهيلها وتوفير فرص عمل للشباب بداخلها من خلال توفير التمويل اللازم مز خلال البنك الزراعي المصري في إطار مبادرة البنك المركزي بفائدة بسيطة.

وقالت ان المؤسسة تقوم أيضا بتوفير روؤس الماشية الجاهزة للتسمين وتوفير الأعلاف والإشراف البيطري الكامل والتحصينات اللازمة، ثم تقوم بتسويق العجول بعد تسمينها ويحصل الشباب علي الربح بعد خصم قيمة الرأس والاعلاف ومصروفات الإشراف والمتابعة.

وأشارت إلي مزراع مصر الخير نجحت في توفير نحو ٦٠٠٠ فرصة عمل للشباب حتي الآن، حيث تختار أفضل السلالات عالمياً والتي تتوافق مع البيئة المصرية، موضحة أن مصر الخير بدأت الإنتاج الحيواني منذ عام ٢٠٠٩.

وأكدت أن الاضاحي التابعة لمصر الخير تمتاز بجودة اللحوم التي يتم تسليمها سواء للمتبرع او المستحق حيث انها لحوم بلدية ١٠٠٪ لان رؤوس الماشية اخذت دورة تمسين كاملة في مصر ويتم ختم اللحوم بالختم الاحمر الخاص باللحوم البلدية.

وقالت إن إختيار مؤسسة مصر الخير الأضاحي من مزراعها مثال حي وواضح للتكافل الإجتماعي، حيث يتم توفير فرص عمل للشباب داخل المزراع من خلال توفير التمويل حيث يتحول من عاطل الي وحدة إنتاجية أو مستثمر صغير، وتوفير لحوم ذات جودة عالية للمستحقين والمتبرعين .

وأضافت أن مصر الخير لديها عدة مزارع في البحيرة والغربية ودمياط وبني سويف والواحات البحرية والوادي الجديد، وجنوب سيناء.

وأضافت أن كل العجول بلدي ومن أفضل سلالات اللحوم، ويتم متابعة دورة التسمين من خلال متخصصين من الأطباء البيطريين والمهندسين الزراعيين وأخصائيين تغذية، مشيرة الي أن وزن العجل يكون في بداية دورة التسمين من ٢٣٠ الي ٢٤٠ ليصل آخر دورة التسمين من ٤٥٠ كيلو الي ٥٠٠ كيلو.

وأشادت أسامة بتعاون ودعم وزارة الزراعة، وخاصة السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي ونائبه الدكتور مصطفى الصياد لنجاح الفكرة، الذين يتابعون منذ اليوم الأول أدق التفاصيل، موضحة أن ال٩ مزراع يخرج منها نحو ٣٠ الف رأس سنوياً.

وأوضح خالد حميلي مدير مزرعة ايتاي البارود للإنتاج الحيواني، أن المزرعة تم تأسيسها في عام ١٩٠٢ وهي ملك لوزارة الزراعة ولكن للأسف كانت لاتعمل خلال العقود الأخيرة، وبعد توقيع بروتوكول بين وزارة الزراعة ومصر الخير تم إعادة تأهيل المزرعة، مضيفة أنه يتم اختيار الشباب بعناية حيث لابد أن يكون من نفس القرية أو المكان التي تقع به المزرعة أو أن يكون جاد في العمل، موضحا ان عدد من الشباب وبعد إنتهاء دورة التسمين يقوم بعمل المشروع الخاص به، موضحا أن مصر الخير تقدم كافة أشكال الدعم للراغبين مجاناً.

تنبيه هام، المنشور يعبر عن رأي الكاتب ويتحمل مسؤوليته، دون ادنى مسؤولية علي الجريدة

تنبيه

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

معلومة تهمك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: