القُلوبُ المُتَحَجِّرَة..

ريتا عيسى الأيوبي يكتب:القلوب المتحجرة

0 23

معلومة تهمك

القُلوبُ المُتَحَجِّرَة…

بقلم /د٠ريتا عيسى الأيوب
متابعة/د٠لطيفة القاضي

لَوْ عَلِمَ بَعْضُ النَّاسِ… كَمْ نَحْنُ نادِمونَ عَلَى مَعْرِفَتِهِمْ… لَتَمَنُّوا أَنَّهُمْ لَمْ يَكونوا…
فَلاَ تَتَمادَى في جَرْحِكَ لِمَنْ أَحَبَّكَ… وَلاَ تَتَجَبَّرْ… فَلَيْسَ أَعْظَمُ الحُبِّ… عِنْدَ الإيذاءِ… يَدومُ…
وَلاَ تَحْسَبَنَّ… أَنَّ المَشاعِرَ دائِمَةٌ… فَهِيَ تَتَبَدَّلُ… إِذا ما أَنْتَ… بِإِهْمالِكَ لِحَبيبِكَ… أَصْبَحْتَ سائِرَ البَشَرِ تَفوقُ…
وَلاَ تَعْتَقِدَنَّ… بِأَنَّ القُلوبَ… سَتَبْقَى لَكَ نابِضَةً… فَهِيَ تَتَجَمَّدُ كَأَلْواحِ الثَّلْجِ… عِنْدَ الأَسَى… وَما عَساها تَذوبُ…
فَلاَ تَشْكو يا قَلْبي جُرْحاً… قَدْ أَتاكَ… مُتَعَمَّداً… مِمَّنْ أَمَّنْتَهُ… فَبَاتَ عَلَى عَرْشِ إِيذائِكَ… يَسيدُ…
وَلاَ تَتَأَمَلَّنَ اللِّينَ… مِمَّنْ قَسَتْ قُلوبُهُمْ… وَتَحَجَّرَتْ… فَكُلُّهُم في هَذا الزَّمانِ… جارِحٌ عَنْ قَصْدٍ وَلَئيمُ…
فَمَنْ أَمْعَنَ في إِيذائِكَ… وَالحُبُّ ما زالَ في أَوْجِهِ… سَيَتَمادى في ذَلِكَ… وَسَوْفَ تُثْبِتُهُ لَكَ السِّنينُ…
واعْلَمْ بِأَنَّ هُناكَ مِنَ البَشَرِ… مَنْ باتَ عَديمَ الإِحْساسِ… يَسيدُ وَيَميدُ… بَلْ وَيَتَجَبَّر…
فَغَادِرْ بِالَّتي هِيَ أَحْسَنُ… قَبْلَ أَنْ يَبْلُغَ الأذى ذَرْوَتَهُ… فَلاَ يَنْفَعُكَ حينَها لا الشَّكوى وَلاَ التَّحَسُّر…
وَلاَ تَبحَثْ بَيْنَ النّاسِ عَمَّنْ تَشْكُو لَهُ جُرْحَكَ… فَالجُرْحُ لا يُؤْلِمُ… إِلاَّ مَنْ بِهِ أَلَمُ…
فَلَيْسَ كُلَّ مَنْ شَكَوْتَ لَهُ… بِشاعِرٍ بِكَ… لِأَنَّ هُناكَ مَنْ باتَ قَلْبُهُ حَجَرٌ… بَلْ صَنَمُ…

معلومة تهمك

تنبيه هام، المنشور يعبر عن رأي الكاتب ويتحمل مسؤوليته، دون ادنى مسؤولية علي الجريدة

تنبيه

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

معلومة تهمك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: