رابع سلطان مملوكي قلوون

0 13

معلومة تهمك

رابع سلطان مملوكي قلوون
محمود.سعيد برغش
نعلم جيدا صراع المماليك من بعد اخر حكام الايوبين وقد حدث صراع القوه فيما بينهم ولكن التاريخ له وقائع واحداث
لكن قصة اليوم عن احد سلاطين المماليك وهو.المنصور سيف الدين قلاوون الألفي الصالحي أحد أشهر سلاطين المماليك البحرية ورأس أسرة حكمت مصر والمشرق العربي مايزيد على قرن من الزمان، كان من رجال الملك الصالح أيوب (الصالح أيوب زوج شجرة الدر، و ليس والد صلاح الدين الأيوبي). وأبلى بلاء حسناً في معركة المنصورة، وعلا شأنه بعد ذلك، فكان من كبار الأمراء أصحاب النفوذ في دولة بيبرس، وبويع له بالسلطنة في الحادي عشر من رجب سنة 678هـ خلفاً للملك الصغير العادل بدر الدين سُلامش. وتتحدث أغلب مصادر هذا العصر عن لقب الألفي وهو لقب أطلق على السلطان المنصور قلاوون وذلك نسبةً إلى قيمته، فقد اشتراه أستاذه الأمين علاء الدين بألف دينار وقد ارتفعت قيمته لحسن سيرته.

و شهدت فترة حكم السلطان الناصر والتي استمرت نحو ٣٢ عاما ازدهارًا كبيرًا في مختلف النواحي، وكانت من أزهي الفترات في تاريخ الدولة المملوكية ، فقد تمتعت مصر خلالها برخاء واستقرار كبيرين ، فضلاً عن اتساع النفوذ الخارجي لسلطان مصر ، فقد كان هو الذي يعين أشراف “مكة”، وامتدت سلطته إلى “المدينة” ، وخطب ملوك اليمن وده ، وصار اسمه يذكر في مساجد طرابلس وتونس، وأصبحت له علاقات ودية بالدول الأوروبية ، كما أرسل مساعداته إلى سلطنة الهند الإسلامية ضد المغول الذين اشتدت إغارتهم على الهند .

يذكر المؤرخون أنه في عام ٧١٨ هـ خرج الناصر محمد بمحمل كسوة الكعبة إلى مكة المكرمة للحج ودخل مكة بتواضع وذلة ، ولما دخل الحرم كنس مكان الطواف ومسحه بيده، ورفض أن يطوف راكباً قائلاً : ” ومن أنا حتى أتشبه بالنبي ﷺ والله لا أطوف إلا كما يطوف الناس” ، وأمر الحُجاب بألا يمنعوا الناس من الطواف معه ، فصار الحجاج يزاحمونه وهو يزاحمهم ، كواحدٍ منهم في مدة طوافه وفي تقبيله الحجر الأسود وغسل الكعبة بيده . وبعد قضاء مناسك الحج توجه إلى المدينة المنورة ودخلها ماشياً وهو حافي القدمين، ووزع الأموال على الفقراء والمحتاجين .

تنبيه هام، المنشور يعبر عن رأي الكاتب ويتحمل مسؤوليته، دون ادنى مسؤولية علي الجريدة

تنبيه

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

معلومة تهمك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: