البيوت المصرية في مهب الريح

0 9

معلومة تهمك

البيوت المصرية في مهب الريح

بقلم – سلامة عبد الجواد
في الآونة الأخيرة رأينا عبر وسائل التواصل الاجتماعي داخل المجتمع المصري وتحديدآ داخل البيوت إنشقاقات داخل كيان الأسرة ولدت عداء بين الأزواج ربما هذا العداء يصل وقد وصل بالفعل إالي حد القتل،
دعونا نسأل أنفسنا م الذي حدث داخل البيوت المصريه كى يصل بنا الحال إالي هذا الحد من الجرم داخل البيوت، هل هذه الظاهرة نفسية ام إجتماعية ام دينية وأخلاقية، والعجب اننا نقابل كل هذا الجرم في حق بيوتنا ب الإستهزاء بهذه الأمور والضحك عبر وسائل التواصل،
يجب علينا الأخذ في الإعتبار أن مثل هذة الأمور تهدم دول ومجتمعات با كملها هل تسائلنا عن الأجيال القادمة التي حرمت من حنان الأبوة وعطف الأمومة وان الأبوين قتلا بعضهما البعض أو سجنا بعضهما البعض إلى أين سيصل بهم الحال هل المجتمع سيرحمهم هل ننتظر من أبنائنا الذين جني عليهم آبائهم وامهاتهم أن يكونوا فاعلين وإيجابين داخل المجتمع هل ننتظر أن يتعلموا ويعلموا أبنائهم هل ننتظر منهم أن يكونوا أطباء يخففوا الآلام عن المرضى هل ننتظر أن يكونوا مهندسون يبنوا ويعمروا هل ننتظر منهم أن يكونوا جنود وضباط يحافظوا على وطنهم ،
أفيقوا ي سادة نحن أمام كارثة أخلاقية ودينية وإجتماعية ويجب أن نبحث عن أسبابها بدقة والعمل عل حل أزمة قد تفكك مجتمع وتهدم أمة،
أين علماء الدين والأزهر الشريف من كل هذا أين علماء العلوم النفسية والطبية لم أجد أحد تكلم عن هذه الظاهرة الكارثية من قريب أو بعيد،
إن تفكك الأسرة المصرية بهذا الشكل البغيض من إرتكاب جرائم تؤدي إلى القتل لهو أمر كارثي ينذر بمالا يحمد عقباة،
يجب البحث عن سبب هذه الظاهرة ويجب وجود حلول سريعة من كل المتخصصين كلا في تخصصة لكي لا يسبق السيف العزل،

المجتمع المصري كان مجتمع يضرب به المثل ف الطيبة والود والمحبة والأخلاق وأيضآ مجتمع به عادات وتقاليد تربينا عليها يجب الحفاظ علي كل هذا قبل فوات الأوان،
إتقوا الله في بيوتكم إتقوا الله في أجيال قادمة قد يحاسبنا الله عز وجل عنها،
ولنتذكر قول الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم (كلكم راع وكلكم مسئولآ عن رعيتة)
خاااالص التحية لشعب مصر النبيل،،

معلومة تهمك

تنبيه هام، المنشور يعبر عن رأي الكاتب ويتحمل مسؤوليته، دون ادنى مسؤولية علي الجريدة

تنبيه

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

معلومة تهمك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: