وكيل ري بني سويف يناقش مع وفد الفلاحين حل مشاكل المزارعين بالمحافظة

محافظة بني سويف

0 16

معلومة تهمك

وكيل ري بني سويف يناقش مع وفد الفلاحين حل مشاكل المزارعين بالمحافظة

كتب – محمد عبدالحليم

ناقش وكيل وزارة الري ببني سويف المهندس جمال الباز ، اليوم مع وفد نقابة الفلاحين ببني سويف برئاسة الحاج سيد قرني نقيب الفلاحين ، وبحضور النائب محمد رجب عضو مجلس النواب عن دائرة مركز وبندر بنى سويف، والاستاذ بسام سيد قرني امين شباب الريف بالنقابة ، والإعلامي أشرف أبو دنيا أمين عام الاعلام بالنقابة، والحاج طه صفي الدين امين فلاحين مركز بنى سويف، وبحضور المهندس خالد سند مدير عام الري، عدد من مشاكل المزارعين المتعلقة بالري والترع والمصارف بالمحافظة

معلومة تهمك

وتقدم النائب محمد رجب عضو مجلس النواب بعرض مشاكل الري والتي تقدم بها عدد من فلاحي قرية بني رضوان اليه والخاصة بترعة بني رضوان ، و ترعة باها ، وترعة بني بخيت، وعدم وصول المياة الى نهاية هذه الترع مما اصاب العديد من الزراعات الصيفية بالعطش في هذه المناطق

وطالب رجب بضرورة تطهير هذه الترع ورفع مخلفات التطهير ، وتسليك مواسير الصرف المغطى بقرية بني رضوان ، حتى تصل المياة الى اخر الترع لري الاراضي الزراعية المتواجدة بنهايتها

بينما عرض الاستاذ بسام سيد قرني امين عام شباب الريف بالنقابة، مشكلة ترعة طحا بوش وعدم وصول المياة الى نهايتها لعدم تطهيرها من فترة طويلة مما تسبب في عدم وصول المياة الى بعض الاراضي وخصوصا الاراضي المتواجدة بنهايتها ، مما تسبب في عطش العديد من المحاصيل الزراعية الصيفية

وطالب أمين الشباب بضرورة الاهتمام بمشكلات الفلاحين المتعلقة بالري ، وضرورة الاستجابة السريعة من جانب الجهات التنفيذية المسؤلة لحل تلك المشكلات التي قد تؤثر في انتاجية الفدان من المحاصيل الزراعية .

وطالب طه صفي الدين امين فلاحين مركز بنى سويف بضرورة وصول المياة الى ترعة دموشيا ١ و ٢ لعدم وصول المياة اليها منذ عشرون يوما مما اثار حفيظة المزارعين وغضبهم بسبب عطش محاصيلهم الزراعية وقلة إنتاجها.

وعرض الأستاذ محمد عطا الله عوض احد المزارعين بمركز ببا، مشكلة ترعة الكبير بقرية بني ماضي ببا والتي تروي أراضي مساحتها ٢٠٠ فدان ، وبسبب ردمها وعدم تطهيرها ورفع المخلفات منها لم تصلها المياة منذ خمس سنوات ، ويتم ري الأراضي عن طريق تركيب مواتير مياة جوفيه معين

وعرض الاعلامي اشرف ابو دنيا أمين عام الاعلام بالنقابة مشكلة ترعة الحريق بقرية شنرا مركز الفشن والتي لم تصل المياة الى نهايتها و المغزي به عطل وتكرار شكاوي مزارعين المنطقة من تلك المشكلة وعدم حلها

وفي رده أشار المهندس جمال الباز وكيل وزارة الري ببني سويف على المشكلات التي عرضها وفد نقابة الفلاحين عليه الي ، ان احتياجات مصر المائية ٩٠ مليار متر مكعب من المياة وما يصل الينا من حصتنا من مياة نهر النيل ٥٥،٥ مليار متر مكعب مياة ، ونعمل ليل نهار على تدبير العجز في المياة لدينا لسد احتياجاتنا المائية باعادة استخدام المياة مرة اخرى بعد معالجتها وتدويرها.

وافاد الباز بان حصة الفرد من المياة عالميا الف متر مكعب ، وحصة الفرد من المياة في مصر ٤٥٠ متر مكعب وهذا يبين مدى العجز في حصتنا من المياة ، وطالب بضرورة المحافظة على كل نقطة من المياة لأننا في اشد الاحتياج اليها ، وان الري ببني سويف له حصة محددة من المياة يتم توزيعها على جميع الاراضي بمراكز وقرى المحافظة

وقال الباز ، ان الدولة رصدت مليار و٦٠٠ مليون جنيه ميزانية لإعادة تاهيل وتبطين الترع بالمحافظة حفاظا على المياة ووصولها الى جميع الاراضي الزراعية دون إهدار

وفي رده على مشكلة ترعة دموشيا قال المهندس خالد سند مدير عام الري ببني سويف ان مغذي ترعة دموشيا شغال والمياة تصل الى نهاية الترعة خلال يومين وذلك لبداية المناوبة منذ يومين فقط.

وعن مشكلة ترعة الحريق بقرية شنرا قال سند ان هذه الترعة تتغذى من البحر اليوسفي وهي مشتركة بين ري بني سويف وري المنيا ويتحكم في وصول المياة اليها ري المنيا ، وهناك تنسيق يتم مع ري المنيا لوصول حصة الترعة من المياة اليها كاملة

تنبيه هام، المنشور يعبر عن رأي الكاتب ويتحمل مسؤوليته، دون ادنى مسؤولية علي الجريدة

تنبيه

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

معلومة تهمك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: