بعض الأحكام عن الحر الشديد في الصيف

0 3

معلومة تهمك

▪️بعض الأحكام عن الحر الشديد في الصيف

▪️بقلم فضيلة الشيخ أحمد على تركى

 

١- هذا الحر الشديد الذي نعانيه ما هو إلا نفس من أنفاس النار للحديث:
اشتكت النار إلي ربها فقالت : رب أكل بعضي بعضا فأذن لها بنفسين : نفس في الشتاء ونفس في الصيف فأشد ما تجدون في الحر وأشد ما تجدون من الزمهرير( شدة البرد).

معلومة تهمك

رواه البخاري(٣٢٦٠).

وعن أبي هريرة أن رسول الله قال:

ناركم جزء من سبعين جزءا من نار جهنم قيل يا رسول الله إن كانت لكافية قال: فضلت عليهن بتسعة وستين جزءا كلهن مثل حرها.

رواه البخاري(٣٢٦٥).

٢- ارتفاع درجة حرارة الإنسان وهو ما يسمي بمرض (الحمي ) من فيح جهنم وعلاجها يكون بالماء للحديث:

الحمي من فيح جهنم ( سطوع حرها ووهجه ) فأطفئوها بالماء.

رواه البخاري(٥٧٢٣).

وعن أسماء بنت أبي بكر كانت إذا أتيت بالمرأة قد حمت( أصيبت بالحمي) تدعو لها وأخذت الماء فصبته بينها وبين جيبها( فتحة الصدر من الملابس) وقالت: كان رسول الله يأمرنا أن نبردها بالماء.

رواه البخاري(٥٧٢٤).

وكان عبدالله بن عمر يقول داعيا الله عن الحمي: اكشف عنا الرجز( أي: العذاب).

رواه البخاري(٥٧٢٣).

والحمي تذهب خطايا وذنوب من أصيب بها ففي الحديث: لا تسبي الحمي فإنها تذهب خطايا بني آدم كما يذهب الكير خبث الحديد.

رواه مسلم( مختصر صحيح مسلم ١٤٦٩).

وقال رسول الله:

لا تسبي الحمي فإنها تنفي( تزيل) الذنوب كما تنفي النار خبث الحديد.

رواه ابن ماجة وصححه الألباني في صحيح الجامع(٧٣٢٢) والصحيحة(٢٢١٥).

٣- يستحب تأخير صلاة الظهر عن وقتها إذا كان الحر شديدا وهو ما يطلق عليه في الحديث:

( الإبراد) للحديث :

كان النبي إذا اشتد البرد بكر بالصلاة وإذا اشتد الحر أبرد بالصلاة.

رواه البخاري(٩٠٦).

وقال رسول الله: شدة الحر من فيح جهنم فإذا اشتد الحر فأبردوا بالصلاة.

رواه البخاري(٥٣٩) ومسلم(٦١٦).

ومعني أبردوا: أخروا الصلاة إلي أن يبرد الوقت

تنبيه هام، المنشور يعبر عن رأي الكاتب ويتحمل مسؤوليته، دون ادنى مسؤولية علي الجريدة

تنبيه

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

معلومة تهمك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: