عن أي يأس يتحدثون

0 2

معلومة تهمك

بقلم أزهار عبد الكريم نصر
هم لا يعرفون ما معنى أن تكون شخصاً مختلف…
إن تعيش كل تفاصيل حياتك وكأنك شخص آخر…
إن يراك العالم بنظرة إشفاق وأحياناً استنكار ونفور منك…
لا أحد سيعرف إلى أي مدى المعاناة التي تغمر نفسي فأنا من الظاهر لا أستطيع التحكم في بعض تصرفاتي وكيف إني في معظم الأوقات أحتاج من يعتني بي وكيف لا وأنا منذ الولادة وأنا أعاني من مشكلة في الجينات تحدث مبكرة ما قبل الولادة تجعلني مختلف عنكم…

ولطالما  ارتبط في ذهني صورة أمي وهي تحملني ذهاباً وإياباً تحاول أن تتحكم في بعض حركاتي المفرطة وكيف أن جسمي أكبر من عقلي بسنوات…
أحياناً أتذكر أمي بصورة مليئة بالذبول والشحوب فيكفي ذكر جملة واحدة أن ابنك من ذوي القدرات الخاصة حتى يعتصر قلبها الأسى والهموم لثقل المسؤولية الملقاة على عاتقها…
أتذكر كل ذلك الآن وأنا إنسان جديد يحاول ألا يتعثر في ظروف الحياة لقد تجاوزت الكثير من المشاكل واسقلتني التجارب والخبرات أحببت الثقة والثبات الذي أصبحت عليه والأهم أصبحت اعرف تماماً ماذا أريد وما يناسبني…
إن الإعاقة الحقيقة هي عجز الإنسان عن استخدام كل قدراته في تيسير حياته وكيف لا يستطيع تحقيق أحلامه وآماله…

قد تكون شاب عادي فى العشرين ويعتربك اليأس وقله الإرادة وقد تكون مثلي فى الخمسين أو الستين ولكن داخلي روح شاب مليئة إرادة وطموح استطيع أن اتجاوز عدة أمور كنت أظنها أكبر المشاكل التي تواجهني …
ممكن أن تكون شخص صحيح الجسد ولكن روحك معاقه الأمر الذي يجعلك من المستحيل أن تشعر معها بجمال الحياة ومعني العطاء ..

معلومة تهمك

ما يحدد ذلك هو أنت.. أنت وحدك قادر على أن تصنع من حياتك حياة مليئة بالأمل والطموح دائما أو أن تجعلها يأس مستمر…
الأن أصبحت إنسان آخر غير الذي قبل فعن أي يأس يتحدثون..!!!
دمتم بألف خير وسعادة
تحياتي لكم جميعاً
أزهار عبد الكريم نصر

تنبيه هام، المنشور يعبر عن رأي الكاتب ويتحمل مسؤوليته، دون ادنى مسؤولية علي الجريدة

تنبيه

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

معلومة تهمك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: