أم البنات

0

معلومة تهمك

أم البنات
محمود سعيد برغش
دعاء فتاة تعيش في القاهرة
وإعتادت علي حياة المدينة، وهي فتاة مرفهه جدا، وتقدم اليها جمال زميلها الذي كان يدرس معها في الجامعة، وكان يسكن مع خاله، اثناء الدراسة وتخرجا منذ عامان وعاد الي قريته وتسلم املاكه من عمه، وكان له اخ اصغر كثيرا الحقد عليه اسمه ماهر، واخت اسمها إلهام، والهام متزوجه من قريب لهم،
اما جمال ولكن الحب لم ينتهي بي وكان يحبها وهي تحبه لكن العقبة الوحيده إنه يعيش في قريتهم وهو من أعيانها وكبير عائلته، وكان يتكلمون سويا كل يوم، عن طريق الهاتف، وطلب منها إن ياتي الي ابيها ويطلبها للزواج، لكنها تردد لانه سوف يتزوج في قريته وهي لم تعتداد علي العيش في الريف، ولكن سهم الحب اصابهم، وجاء جميل،
وتم الزواج، وذهبت معه إلي البيت وكان فخما مثل القصور،
وكان بضايقها ماهر كثيرا بأفعال وكلام، ويعمل وقيعه بين امه وزوجة اخيه، وكثيرا كان يحدث صراع بين أم الزوج والزوجة، لكن دعاء كانت قويه الشخصية،
وكان ماهر والهام يتامرون عليها، ويحاولوا الوقيعة بينها وبين جمال، لكنها تفشل،
وكان جمال يقعد مع زوجته ويواسيها مما تراه وهي تضحك، وتقول لا عليك، اذهب انت الي الارض لكي تباشرها، فأنت الكبير، وانا زوجة الكبير، ويقبل رأسها ويخرج،
وحملت دعاء ووضعت طفلتها الاولي، وحزنت أم زوجها لأن زوجته ودعت انثي وليس الذكر كا الانثي، وضحك ماهر، وقال لقد انجبت انثي مثلها وضحك، اما الهام فذهبت الي اخيها لتواسيه، لكن جمال ضحك في وجههم وقال لهم والله ان مريم ابنتي الصغيره هذه افضل من عشرة ذكور،
ورحلت وهي مكسورة لانها فشلت في خطتتها،
وذهب لزوجته وقبل ابنته،
لكن الحياة كانت صعبه وبالاخص بعد إنجابها للطفله الثانية،
وفقرت بالرحيل الي بيت اهلها، لكنها تراجعت،
وذهب ماهر إلي الجيش، وهدات الامور فتره،
وفي يوم ذهب جمال إلي القاهره لشراء بعض التقاوي للزراعه،
وهو عائد بسيارته اصتدم بسياره واصيبت قدمه، واصبح عاجزا، وظهرت الاطماع من ابناء عمه في الارض والمواشي،
وإخيه في الجيش ولا يوجد رجل يتحمل الاعباء،
حزن جمال جدا، لكن دعاء لم تسكت بل ذهبت الي الارض وجمعت المزارعين، ووقفت معهم، إلي يوم الحصاد، لكن ابناء عمه فكروا في تعجيزها وبالفعل، خططتو لحرق المحصول، لكنها كانت اسرع منهم، قامت ببيع المحصول في وقته وعلي الارض، فذهب اليها احد ابناء عم زوجها لتطلق من جمال ويتزوجها لانها امرأة بالف رجل، فصاحت في وجه،
وقالت حسبي الله ونعم الوكيل، وقررو بالانتقام، وحرضوا اخته إلهام مقابل اعطائها بعض النقود، وهم يعلمون بمدي كرهيتها لها، فذهبت الي اخيها، وقالت له زوجتك تفعل اشياء غريبه وتصاحب ابن عمك ويخرجون مع بعض كل ليله وانت نائم، فغضب جمال وطرد اخته واستدعي زوجته،
وصارحها، فبكت، وقالت له تعلم عني ذلك، قال لا والله،
انت إمراه بالف رجل، وقبلها، واكملت دعاء عملها وكأن لم يحدث شئ، وحاولت تصاحب اخت زوجها ونجحت،
لكن ابن عم زوجها كان يضايقها، وجائت اجازة ماهر،
وعلم بما حدث من ابن عمه، وتشاجر معه لكن الاجازه انتهت دون فائده، وكأن دعاء تحارب وحدها، وهي إمرأة كانت تضعف وزوجها عاجز، وازدات الصعوبات بعد سفر زوجها
ليتعالج في الخارج، وكانت تحارب من اطماع اقاربه،
وبذلت كل جهدها لكن كانوا اقوي منهم حتي اصابها اليأس،
واخذ ابناء عم زوجها الارض، واصيبت امه بالمرض من كثرة الاحزان، وحزن اهالي القرية لكنهم، يشاهدون في صمت،
املاك الرجل الطيب تاخذ الرجل الذي كان يراعيهم ويعطف عليهم، وهم لاحولا ولا قوه، وكانهم ينتظرون معجزة من عند الله، وانتهي فترة استدعاء ماهر من الجيش، ولكنه لم يستطيع فعل شيئ هو الاخر، ومر عام علي هذا الوضع
وعاد جمال دون علم احد بعد شفائه سرا الي القريه وعلم بما حدث وما فعلته زوجته، ووقوفها امام الشر، ولكنها ضعيفه، فجمع رجال القريه بعد علمهم بوصوله وشفائه،
وتعهدوا بوقوفهم بجانبه، وبالفعل جمعوا اسلحتهم من العصا واسلحه نارية وفؤوس، واشعلوا النياران، وذهبوا اليه وعلمت زوجته وامه وعلم اخوه، واسرع اخوه اليه، ووصلوا الي بيت ابناء عمه، ونزل اليهم وقال ماذا تريدون قال جمال املاكي، وحقي، وحق اهانة زوجتي، فأخرج مسدسه من جيبه واطلق في الهواء وقال الطلقه الثانيه سوف تكون فيك انت وبعدها اتباعك، فغضب، وقال لن نرحل ومن ورائه قال اهل القريه، واطلق الطلقه الثانيه موجهه اليها، ففداه اخوه، واصيب في كتفه وهنا هجم اهل القرية كارجل واحد، وانهالوا عليه ضربا، لكن جمال صاح وقال كفي كفي سوف نقدمه للعداله لن نكون مثله، وجائت الشرطة، وقدموا للمحاكمه،
وعاد الي بيته وامه وزوجته، واعتزر ماهر لاخيه عما بدر منه في حقه وحق زوجته وايضا اخته، وكلهم اشادوا بموقف زوجته ام البنات، المراه التي وقفت دفاع عن املاك زوجها وعائلته دون خوف، هكذا المرأة قويه الاراده لكنها لم تتحمل ظلم، ولم تستسلم،

تنبيه هام، المنشور يعبر عن رأي الكاتب ويتحمل مسؤوليته، دون ادنى مسؤولية علي الجريدة

تنبيه

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

معلومة تهمك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: