المحامية “حصة العبيد”: أعشق وطني الكويت وأشجع نادي القادسية الملكي

0 123

معلومة تهمك

المحامية “حصة العبيد”: أعشق وطني الكويت وأشجع نادي القادسية الملكي

كتب: أحمد الكومي

محامية من طراز فريد، مشهورة بلقب “جوري” لتعلقها وحبها الفطري لورد الجوري الأحمر، برغم شخصيتها القوية إلا أنها تحب العدل وتبذل قصاري جهدها لنصرة الحق من خلال عملها كمحامية، فهي ملتزمة بدينها، وتحب الحرية بالحدود الشرعية بالإسلام، ولتربيتها الصالحة تجعل من يراها يدعو لمن رباها دائماً، إنها المحامية الكويتية “حصة العبيد” الشهيرة بإسم أستاذة “جوري”، ويسعدنا أن نتشرف بها أكثر…

معلومة تهمك

إسمي بالكامل / حصه عبدالله محمد العبيد، ومشهورة بلقب / جوري 🌹، حاصلة على ليسانس الحقوق من كلية الحقوق جامعة الكويت، وأعمل محامية وعضو جمعية المحامين الكويتية (صاحبة مكتب المحامية حصه العبيد للمحاماة والاستشارات القانونية).

س ما سبب شهرتك بلقب جوري؟
ج. ورد الجوري يعطر أنفاسي ‏وبمجرد أن أراه أو أشم رائحته أو أسمع اسمه تتفتح الشعب الهوائية لدي وأتنفس بشكل أفضل والفضل لله تعالى، ‏واعتبر ورد الجوري دواء فيه شفائي وأفرح كثيرا بمناداتي بإسم جوري من الجميع.

 

س : مما تتكون أسرة الأستاذة “حصه العبيد”؟
ج. أنا أصغر اخواني بعد ٣ أشقاء وشقيقة واحدة، ووالدتي أطال الله في عمرها.

 

س عاوزين نعرف بطاقة تعارف بحضرتك؟
ج. أنا أصغر إخواني ومولودة في شهر أغسطس وأحب شخصيتي ولله الحمد، لأنه تعالى رزقني من فضله شخصية قوية طيبة إيجابية أحب الخير للناس، وهكذا رباني والدي رحمه الله فأنا مرآة أعكس شخصيته في حياتي وكذلك أمي الحنونه فوالدي أعطوني الكثير وبري بهما أن أحافظ على تربيتهما لي وأجعل من يراني يدعو لمن رباني دائماً.

 

س ما الهواية المفضلة لديكي؟

ج. أحب رياضة المشي جدا وكرة السلة، وأشجع نادي القادسية الكويتي ومتعصبة له بشدة لأنه النادي الملكي 👑
، وأعشق وطني وأكره الظلم والفساد، كما أنني أعشق الحرية ولي حدودي فيها وأهم ما في حياتي رضا ربي سبحانه وتعالى.

س منذ متي وأنتي تعملي بمهنة المحاماة بدولة الكويت؟
ج. منذ تخرجي من كلية الحقوق جامعة الكويت، والحمدلله إكتسبت خبرة لابأس بها.

 

س أي الدعاوى تفضلين العمل والمرافعة بها؟
ج. جميع أنواع القضايا أتقن الترافع فيها ولله الحمد فالمهم عندي عودة الحق لأصحابه ورفع الظلم عن موكلي بغض النظر عن نوع القضية سواء كانت جزائية أو مدنية أو أحوال شخصية تتبع محاكم الأسرة أو تجارية (أفراد أو شركات) أو عمالية.

 

س ما هي المواد القانونية التي ترغبين أن يتم تعديلها بالقانون الكويتي؟

ج. أود ذكر أهم المواد القانونية وعلى سبيل المثال حيث لامجال لذكرها كلها:-
أولاً: قانون الرعاية السكنية: للمرأة المطلقة والأرملة الحق في الرعاية السكنية ويجب أن يكون حق مطلق ولها الأولوية بما يتوافق مع طبيعتها الأنثوية لحمايتها وأبناءها من عناء البحث عن سكن خاص ورفع عبء دفع الإيجار فتملكها لسكن خاص بأسرع وقت ممكن واجب على الدولة.
ثانياً: تعديل سن الحدث إلى الواحد والعشرون من عمره حفاظاً على مستقبله.

س هل لديكي ملاحظة من خلال عملك بالمحاماة بوجود قضية معينة تحتاج لدعم ومساندة من المجتمع وتوجيهات من المسؤولين بالدولة؟
ج. كما ذكرت أعلاه (يجب إعطاء حق الإمتياز للأنثى في الرعاية السكنية) كما يجب دعم النساء غير المتزوجات المنقطعات عن أسرهن بسبب وفاة أحد الوالدين وتعرضهن للإضطهاد فهن لا مأوى لديهن كما أن القانون لايشملهن في حق الرعاية السكنية.

 

س ما الشروط التي يجب أن تتوافر في المحامي ليتمكن من الترافع في دولة الكويت والدول الخليجية؟
ج. بالكويت: يجب أن يكون محامي كويتي حاصل على العضوية لدى جمعية المحامين الكويتية ويكون الترافع أمام المحاكم حسب نوع القيد في جمعية المحامين وهو ماتحدده سنوات الخبرة بعد تسجيل العضوية في الجمعية وتجاوز سنتين بالتدريب لدى مكتب محامي مقيد.
أما الترافع في أي دولة خليجية فبالإضافة لما تم ذكره أعلاه يجب المعاملة بالمثل لدى الدولة الخليجية ليتم قبول ترافع المحامي الكويتي أمام محاكم الدولة الخليجية كما أن بعض الدول الخليجية تقبل عضوية المحامين الكويتيين مثل “المملكة العربية السعودية”، و”سلطنة عمان”، و”الإمارات العربية المتحدة” ونأمل أن يكون خليجنا واحد بالفعل بالسماح للمحامين المقيدين بالترافع في جميع الدول الخليجية بدون قيود.
وأنا أفتخر أن أكون أول محامية كويتية تترافع أمام محاكم “سلطنة عمان” الشقيقة ولم أواجه أي صعوبات في ذلك سواء من جمعية المحامين الكويتية أو من المحكمة في سلطنة عمان الشقيقة فقد سهل رئيس جمعية المحامين الكويتية الأستاذ “شريان الشريان” مهمتي قبل السفر حرصاً منه على أن لا أواجه أي عرقلة قد تمنعني من الترافع عن موكليني وبالفعل ولله الحمد وجدت الترحيب والقبول من القضاء العماني ولهم جميعاً جزيل الشكر والتقدير في الكويت وعمان.

س ما الدعاوى المتطابقة التي تقومي بالمرافعة بدولة الكويت والدول الخليجية الأخري؟
ج. ليس بالضرورة أن تتطابق القضايا التي أترافع فيها أمام المحاكم في الكويت و دولة الخليج العربي فالإختلاف يكون حسب طبيعة البلد وأنا أترافع في جميع أنواع القضايا.

 

س هل لديكي عمل إجتماعي بدولة الكويت الشقيق؟
أحب التطوع في الأنشطة الإجتماعية لخدمة المجتمع بالإضافة لكوني محامية أهتم بالتوعية بكل أنواعها القانونية والإجتماعية والإقتصادية في كل مايفيد أفراد المجتمع بمختلف الجوانب والأنشطة.

 

س نصيحة توجهيها للشعب الكويتي والوافدين بدولة الكويت الشقيق؟
ج. أقول لاخواني الكويتيين: لنتكاتف ونعيد بوحدتنا وطن النهار ونغرس حب الوطن بلا مقابل في نفوس الكبار والصغار.
وأوجة كلمتي للوافدين وأقول لهم: نرحب بكم دائما على أرض الخير والعطاء.

تنبيه هام، المنشور يعبر عن رأي الكاتب ويتحمل مسؤوليته، دون ادنى مسؤولية علي الجريدة

تنبيه

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

معلومة تهمك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: