من كل أصل حكاية

حكاية شاطئ العوام بمرسى مطروح

0

معلومة تهمك

من كل أصل حكاية

حكاية شاطئ العوام بمرسى مطروح

محمود سعيد برغش

معلومة تهمك

هناك بعض أسماء الشواطئ بمصر على بها قصص وحكايات قديمة، يحفظها أهل المنطقة عن ظهر قلب ويرددونها لأطفالهم وزوار الشاطئ، وكأنها حكاية من حكايات ألف ليلة وليلة، ومن هذه الشواطئ، ومنها شاطئ العوام بمحافظة مرسى مطروح، ويعود سبب الاسم إلى قصة يتداولها أهالى المحافظة.

يتداول الأهالى قصة معروفة حول سبب تسمية الشاطئ بهذا الاسم، حيث يقال إنه فى عهد الملك فؤاد الأول، عثر أهالى المنطقة على جثمان رجل طافياً فوق مياه البحر، بنفس الشاطئ، غريقاً ومع ذلك لم يأكل جسده السمك ولم تغير ملامحه مياه البحر المالحة، ولذلك اعتبروه الأهالى صاحب كرامات ووليا من أولياء الله الصالحين، ولذلك أطلقوا على الشاطئ اسم العوام، ودفن فى مقبرة صغيرة.

ويقال إن الغريق زار فؤاد المهداوى، مدير الصحراء الغربية، قبل أن تسمى محافظة مرسى مطروح، فى المنام وطلب منه بناء ضريح له، ولذلك أنشئ ضريح الذى نقل فيه الغريق، وفى عهد الرئيس الراحل جمال عبد الناصر، أنشىئ مسجد يضم الضريح الذى نقل فيه الجثمان للمرة الثالثة، وظل الأهالى يحتفلون بمولد سيدى العوام فى الجمعة الثالثة من شهر يوليو من كل عام .

وأما عن شاطئ العوام، فإنه يتميز بمياهه الزرقاء النقية والهدوء الذى تتمتع به المنطقة ورماله البيضاء الناعمة، كما يتوفر فيه الألعاب المائية وممشى كورنيش منطقة العوام للاستمتاع بالمناظر الطبيعية واستنشاق الهواء النقى.

تنبيه هام، المنشور يعبر عن رأي الكاتب ويتحمل مسؤوليته، دون ادنى مسؤولية علي الجريدة

تنبيه

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

معلومة تهمك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: