أيام لها ذكرى في القلوب حرب أكتوبر

معلومة تهمك

أيام لها ذكرى في القلوب
حرب أكتوبر
كتبت نرمين بهنسي

عبد القادر حاتم

صاحب خطة الخداع الاستراتيجي في الإعلام أثناء حرب أكتوبر ١٩٧٣ ، حيث أسند إليه الرئيس الراحل أنور السادات مسؤولية إعداد الدولة للحرب ، وخلال هذه الفترة تحمل مسؤولية رئاسة الوزارة بالنيابة عن الرئيس.

معلومة تهمك

وقد سردّ ملخص تجربته ، التي كلفه بها الرئيس السادات في كتابه «دور الإعلام في تحقيق المفاجأة الاستراتيجية»، قائلا

“أستطعنا أن نوصل إلي إسرائيل معلومات عن نوايانا بأننا سنحارب في وقت معين. وهو ما حدث في شهر مايو ثم في شهر أغسطس ١٩٧٣. وفي الحالتين أسرعت إسرائيل بإعلان التعبئة العامة والاستدعاء الكامل لقوات الاحتياط. في حين كانت القوات المصرية يبدو عليها حالة الاسترخاء شبة التام. وفي إطار إخفاء النوايا المصرية ذلك قمنا بنقل المظاهرات الصاخبة والسخط الشعبي من أداء الحكومة بسبب التأخر في إعلان الحرب وكان الهدف من نقل أخبار هذه المظاهرات الشعبية إلى الإعلام الأجنبي. إقناع الجميع وأولهم إسرائيل: أن مصر وإن كانت ترفض الوضع القائم وشعبها يغلي من هذا الوضع ولا يطيق تحمله أكثر من ذلك. إلا أنها عاجزة عن المبادأة بعمل عسكري كبير يعيد إليها أرضها المسلوبة وكرامتها المهدرة بل كان الهدف الأسمى المقصود من كل هذا أن نوهم إسرائيل بأن مصر جثة هامدة وهي لا تقوى على الحرب. وأن هذه المظاهرات الصاخبة من شباب مصر وسكوت القيادة عليها تعني أن مصر غير قادرة على الحرب وتجسد هذا العمل في الإعلان عن أن القوات المسلحة المصرية ستقوم بإجراء مناورة عامة. وأنها بدأت في التجهيز لها واتخذنا ما يكفل أن تعلم إسرائيل بهذه المناورة قبل إجرائها بوقت كاف. حتى لا تفاجأ قبلها بقليل فتأخذ حذرها. وتم تسريب معلومات عن هذه المناورة إلى إسرائيل بشكل سريع وكامل. بحيث تحقق هدف الخداع الكامل الذي يتحقق من خلال القيام بأعمال خداعية متكاملة مقنعة”.

تنبيه هام، المنشور يعبر عن رأي الكاتب ويتحمل مسؤوليته، دون ادنى مسؤولية علي الجريدة

تنبيه

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

معلومة تهمك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: