نصيحة للنساء في زمن تفشى فيه عدم طاعة الزوج

معلومة تهمك

نصيحة للنساء في زمن تفشى فيه عدم طاعة الزوج

كتب أحمد الغمري

ينصح الحاج محمد عبد الرؤوف عمدة ريف المنتزه جموع النساء بضرورة طاعة الزوج فيقول تعتقد البعض منكن أن صلاتها و صيامها وقيامها و قراءة القرآن هو كل ما يقربك إلى الله و أن قيامك بهذه الطاعات هي كل شيء
أنت يا عزيزتى أغفلتي عن طاعة زوجك
نعم زوجك هو جنتك أو نارك طاعة الزوج فرض عليك

معلومة تهمك

فأين أنتِ منه
أتعجب عندما أرى نساء صوامه قوامه و لا تطيع زوجها أو تقف له نداً..

اعلمي
أن الله لن يتقبل منك هذه الطاعات الا إذا رضي عنك زوجك
أين أنت من حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم
(لو أمرت أحدا أن يسجد لغير الله لأمرت الزوجة أن تسجد لزوجها )
تمعنى في هذا الحديث و افهميه جيداً
ولكن أرى أن كل ما تحفظينه هو رفقا بالقوارير
اتقوا الله في النساء..
وتتجاهلين حديث النبى صلى الله عليه وسلم عن طاعة الزوج
و اسألى نفسك هل تؤدين حق الزوج
إعلمي أن حق الزوج ليس في
تربية الأبناء
أو مذاكرة دروسهم
أو الذهاب لعملك
أو إعداد بعض الطعام

إن طاعة الزوج
أن تخفضي صوتك أمامه
أن يجدك وقتما أرادك
أن يراكي في أجمل صورك
أن تحافظي على بيته
( فَالصَّالِحَاتُ قَانِتَاتٌ حَافِظَاتٌ لِّلْغَيْبِ بِمَا حَفِظَ اللَّهُ ۚ )
القانتات هن المطيعات
فهل أنت تطيعين زوجك ؟؟؟؟؟؟
قال صلى الله عليه وسلم
(لا تجد المرأة حلاوه الإيمان حتى تؤدي حق زوجها)
أرجو أن تراجعي نفسك
أنت ترين أن المساواة هي لغة العصر مع الأزواج
أبدا ليست كذلك هي تخرب البيوت و تفرق بينك و بين زوجك.
راجعي نفسك للحفاظ علي زوجك اذا كنتي تريدين حقا طاعه الله.

تنبيه هام، المنشور يعبر عن رأي الكاتب ويتحمل مسؤوليته، دون ادنى مسؤولية علي الجريدة

تنبيه

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

معلومة تهمك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: