الطلاق بداية أم نهاية ؟

معلومة تهمك

الطلاق بداية أم نهاية ؟

أحلام شحاتة
لماذا يلجأ الأزواج إلى الطلاق؟ وهل هو الحل الوحيد للمشاكل الزوجية؟ ترى؟ هل هو بداية؟ أم نهاية؟ هل هو بداية لحياة جديدة؟ أم بداية لمشكلات جديدة؟ هل هو نهاية متاعب؟ أم نهاية بيت وأسرة وأطفال؟ ومجتمع بأكمله؟ ومن سيدفع الثمن؟ الزوج؟ أم الزوجة؟ أم الأولاد؟ فالأسرة هي نواة المجتمع وإذا إنهارت إنهار المجتمع ككل. تبدأ الأسرة في الإنهيار عندما تتسرب إليها المشاكل وقد تكون لأتفه الأسباب لكنها مثل السوس الذي يدخل الفم ويتوغل داخل الضرس فيصيب الإنسان بالصداع الدائم والألم الشديد الذي لا تجدي معه المسكنات و لا المضادات الحيوية وقد يتورم وجهه ويظل يصرخ كالمجنون و لا يستريح إلا بخلعه وطرده خارج فمه لينام مستريح البال وبعد زوال الألم.. يبحث عن ضرسه الذي كان يمضغ عليه طعامه لتستقيم حياته .. فلا يجده .. يشعر بالفراغ فيبحث عن وسيلة لملئ ذلك الفراغ حتى ولو بضرس صناعى ويتحمل تكاليفا ويواجه متاعبا أخرى.. و لا يكون ثابتا مثل الضرس الحقيقي . فماذا لو حافظ على ضرسه الطبيعى من التسوس؟! فعندما يطلق الزوج زوجته .. وإمعانا في إذلالها..وغيظها ومكايدتها فإنه يتزوج بأخرى ويحمل نفسه تبعات أمر هو في عنه في غنى فلكل إنسان طباع والزوجة الجديدة البديلة الصناعية ليست مستديمة فقد تكون طباعها أسوأ من الزوجة الأولى فماذا سيفعل حينها؟ هل سيطلقها هي الأخرى؟ أم أنه سيحتفظ بها ويتحمل مساوئها؟ لمجرد ألا يشمت به الناس؟! وماذا سيكون محل أولاده من الإعراب؟! هل سيعيشون مع أمهم ؟ أم سيطردهم زوجها الجديد إلى الشارع؟! وهل ستقبل زوجة أبيهم أن تربيهم؟! فلقد (تيتموا) وأبويهم على قيد الحياة ونسوا أنهم بشرا والحيوانات لا ترمي أولادها بالشارع وشعور الأمومة قوى جدا عند كل المخلوقات لكنه يكاد يتلاشى عند الإنسان الذي ينسى دائما أنه إنسانا وقد كرمه الله وسخر له كل ما في الكون لخدمته وليتفرغ لعبادة الله وحده ويكون الأسرة ليتماسك المجتمع وليباهي بنا رسولنا الأمم يوم القيامة فماذا تركنا من خلق قويم لنتباهى به؟! وأين الأخلاق والقدوة التي ترسخها الأم في إبنتها؟ وأين التضحية التي يفعلها الأب ليحافظ على أولاده من الضياع؟! فكل من الأم و الأب يبحث عن راحته فقط وحتى هذا الإحساس زائفا ومؤقتا و لا ينظر لتبعات الأمر فها ينظر كلا منهما نظرة أبعد من قدميه؟! …..أتمنى.
أحلام شحاتة أبو يونس

معلومة تهمك

تنبيه هام، المنشور يعبر عن رأي الكاتب ويتحمل مسؤوليته، دون ادنى مسؤولية علي الجريدة

تنبيه

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

معلومة تهمك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: