تساؤلات عصفور “

معلومة تهمك

” تساؤلات عصفور ”
بقلم الكاتب/ أحمد المغربي
إلغاء قانون الطوارئ حتى ولو تأخر كثيرًا إلا أنه قرار تاريخي ونقلة نوعية وخطوة هامة في الطريق الصحيح؛ حيث جثم هذا القانون اللعين بكل طغيانه على صدور المصريين لمدة أربعين سنة أو يزيد، منذ أن تمَّ فرضه في عهد الرئيس الأسبق محمد أنور السادات وتم تعطيله لفترات محدودة ثم تمَّ استئنافه بصورة شبه مستمرة بعد ذلك، لذا يستحق كل من أيَّد وساهم وشارك في إلغائه الشكر والثناء والإشادة، وبلا شك أنَّ ذلك القرار سيعكس صورة إيجابية للدولة المصرية في مجال الحريات وحقوق الإنسان عند الأمم المتحدة، وسيُظهر مصرنا الحبيبة قوية وآمنة ومستقرة عند كل دول العالم، وذلك سيفتح باب الاستثمار وسيرفع الاقتصاد المصري، وكما أنه له العديد من المميزات على حياة المواطنين منها : إلغاء الرقابة على كل الصحف والمطبوعات والمحررات والرسائل ووسائل الإعلام والتعبير بكافة أشكالها، رفع القيود عن حرية الأشخاص في الاجتماع والتنقل والإقامة، وإعطاؤهم الحرية الكاملة في إبداء الآراء والنقد والمعارضة دون مقاضاة، وكذلك إلغاء الأحكام الاستثنائية ومحاكم أمن الدولة طوارئ، وكما أنه سيزيد فرص العمل أيضًا؛ لأن إلغاء القرار سيشجع الدول ورجال الأعمال على الاستثمار وإقامة المشروعات، وكذلك ستزيد نسبة السياحة والإشغال الفندقي، وهذا كله سيعود بالخير على الشعب المصري في المستقبل القريب، ولكن لي بعض التساؤلات؛ لأن أثر القيد مازال في يدي: أحقًا أستطيع الطيران وأُحلِّق بعيدًا في السماء وأنا لا أخشى على نفسي مكر الصياد؟ أصحيحًا قد أتى الزمان الذي أنتقد وأعارض وأنا آمن، وأعبِّر عن رأيي بكل حرية بلا قلق، وأكتب كيفما شئت دون خوف؟ أصدقًا قد حُلَّ القيد وأصبحنا أحرارًا؟ لا تلوموني في تساؤلاتي فقد ولدت منذ عشرات السنين وأنا في قفص الطوارئ لذا أشعر بأن الحرية جريمة، فليتهم يصدقون فقد اشتقنا للطيران دون خوف .

المزيد من المشاركات

تنبيه هام، المنشور يعبر عن رأي الكاتب ويتحمل مسؤوليته، دون ادنى مسؤولية علي الجريدة

تنبيه

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

معلومة تهمك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: