العشق المدمر

العشق المدمر، قصة قصيرة ، بقلم / شيماء صلاح الدين

معلومة تهمك

العشق المدمر

بقلم / شيماء صلاح الدين

تجلس رهف في حجرتها مع ابنتها التي تنهي استعدادات حفل زفافها وجاءت لتدعو والدتها لحضور حفل الزفاف، لم يكن اللقاء حميميا كما هو المعتاد في مثل تلك الأوقات، سألت الابنة أمها رهف بلوم عتب وكثيرا من الألم عن سبب تركها لها فهي كانت في أمس الحاجة لوجود أمها بجانبها طوال سنوات عمرها!! فكم كانت تحتاج لام تحتويها وتأخذها بحضنها، وتشعرها بالأمان في ظل قسوة الحياة.

معلومة تهمك

رجعت رهف بخيالها سنوات كثيرة تتذكر ما قلب حياتها رأساً على عقب وابدأت تحكي لأبنتها.

 

ذلك اليوم رجعت إلى بيتها سعيدة لما حدث فكانت قد قضت سهرة يغمرها الحب كانت هائمة طوال الوقت سرحانة وهي مبتسمة وتلمس بيديها شعرها وخدها وهي هائمة بما حدث بينها وبين حازم مديرها في الشركة التي التحقت بها منذ عدة أشهر. كان الحب توغل في قلوبهما والرغبة سيطرت عليهما أكثر حتى أصبحَ جسداً لا يتجزأ…

وبعدها عرض عليها حازم أن ترافقه في رحلة عمل لمدة يومين… فأقنعت سراج زوجها ووالد طفلها وطفلتها، بأنها يجب أن تذهب هذه السفرية فإنها رحلة عمل ويجب عليه ان يشجعها ولا يقف في طريق مستقبلها المهني وأحلامها التي بدأت تتراءى امام عينيها….

في تلك الرحلة، أخبرها بمعاناته مع زوجته فهو لم يعرف معنى الحب والسعادة إلا مع رهف. وعند انتهاء الرحلة كانت العلاقة بينهما توطدت أكثر، وشعرت انها وجدت نصفها الأخر وحلم حياتها، في البداية كانت تقارن بينه وبين سراج زوجها وما لبثت ان نسيت تماما سراج وأصبح حازم مصدر الالهام والسعادة والمتعة.  طلب منها أن تظل معه يومان، تمنعت ولكنها وافقت في النهاية فهي كانت تتمنى الا تتركه.

وفي اليوم الرابع وحيث كانا يجلسان معا في غرفته في الفندق، كان هو مضجع على السرير بينما هي تمددت جواره مسندة برأسها على كتفه تلتقط أنفاسها هائمة بخيالها وشعورها تتمني لو توقف الزمن حتى تبقي معه، رن هاتفها، دفعتها بعيدا عنها، رن مرة ثانية وثالثة، نظرت اليه بضيق، انه زوجها سراج، لم تكن معتادة على اتصالاته الكثيرة وهي في أوقات العمل، ردت بحدة وكأنما يقطع عليها عملها: –

المزيد من المشاركات
  • نعم سراج، ماذا تريد
  • رد وهو يصرخ (لقد صدمت سيارة رامي ابننا وهو يعبر الطريق)
  • ماذا؟ اهو بخير؟ وأين أنتم؟ الا يمكن ان تعتني بالأولاد يومين في غيابي؟
  • في المستشفى القريبة من البيت، لقد ادخله الأطباء غرفة العمليات.

اغلق الهاتف، وسادت لحظات من الصمت، ثم قالت وهي تحاول ارتداء ما تصل اليها يدها من ملابس، هيا بنا حازم، سنعود حالا.

وبعد بضع ساعات كانت قد وصلت الي باب المستشفى، تركت حازم في السيارة وهرولت سريعا، وهي تصيح باسم ابنها اين ابني، اين رامي، حتى أوصلتها إرشادات العاملين بالمستشفى الي غرفة العناية، فتحت الباب، فاذ بسراح يحمله بين يديه، والدموع تنهمر من عينيه.

صاحت ماذا به؟ رد بدون ان ينظر اليها، -مات. اندفعت لتأخذه من يده، نظر اليها ورأى ملابسها القصيرة، وشعرها الغير مرتب. كانت الدموع صنعت بقع سوداء تحت عيونيها وخطوط على وجنتيها، كان كل ما فيها تفوح منه رائحة الخيانة، احتضن ابنه بقوة، وطلقها.  دفعها خارج الغرفة وأحك اغلاق الباب.

نزلت من المستشفى وهي في حزن وذهول، غير قادرة على استيعاب ما يحدث، بحث عن حازم لتخبره ما حدث، كان ينظر من شباك سيارته الفارهة في الجهة الأخرى من الشارع، يشغل سيجاره الضخم، نظر اليها من بعيد، ابتسم ابتسامة تحمل الكثير من الغرور واللامبالاة، ادار مفتاح السيارة، وقبل ان تصل اليه رهب كان قد غادر المكان.

قالت موجهة الكلام لابنتها، سامحيني لقد أخطأت وقضيت عمري محاولة التكفير عن خطأي دون جدوى. أقدر معناتك يا ابنتي، اخذت تكرر “ابنتي” كثيرا وكأنما كانت تبحث عن الكلمة، تنظر اليها وقد جعلت الدموع صورة ابنتها مشوشة وكأنما تنظر من خلف الزجاج، وتابعت…  وحاولت كثيرا ولكن ابوك سراج رحمه الله لم يغفر ولم يرأف بي ولا بكِ.

تنبيه هام، المنشور يعبر عن رأي الكاتب ويتحمل مسؤوليته، دون ادنى مسؤولية علي الجريدة

تنبيه

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

معلومة تهمك

15 تعليقات
  1. محمد صلاح فرج يقول

    شابوووه
    فنانة والله في انتظار المزيد
    ارفع لك القبعة

    1. mizoroaa يقول

      جميله اوى ☺️مبروووك بس مش عامله ليه. منها بارت عامله جزء واحد ليه

  2. mizoroaa يقول

    جميله اوى ☺️مبروووك بس مش عامله ليه. منها بارت عامله جزء واحد ليه

  3. غير معروف يقول

    قصه رائعه واسلوب جميل استمري وان شاء الله من نجاح لنجاحً

  4. بلال يقول

    هايلة ما شاء الله

  5. غير معروف يقول

    بسم الله ماشاء الله هو بجد جميله وربنا يوفقك بجد فى حياتك ويصالحك الحال يارب وانا اشهدلك انها بجد حلوه ربنا معاك ودايمان تكونى فى الاحسن

  6. غير معروف يقول

    جميله فعلا ومؤثره يارب قصص كتير وماتوقفيش نشر اسلوبك راااااااائع يا شيمو

  7. غير معروف يقول

    حلوه اوي بجد ربنا يوفقك ومن نجاح لنجاح كملي

  8. غير معروف يقول

    حلوه جدا ربنا يوفقك ومن نجاح لنجاح كملي

  9. سناء يقول

    ما شاء الله جميله جدا واسلوبك ممتاز بالتوفيق دايما

  10. دينا يقول

    جميله ياشوشو تسلمي أيدك ياقلبي من نجاح لنجاح يارب ❤️❤️

  11. Esraa يقول

    جميله جدا ❤❤❤❤❤

  12. Mando يقول

    Very good and very nice كملي وربنا يكرمك

  13. غير معروف يقول

    القصه تحفه بحد استمري

  14. Sara يقول

    روعه ما شاء الله اكملى بقيت الاجزاء من نجاح لنجاح حبيبه قلبى

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: