ميدوز 11 مناورة عسكرية جوية بحرية مصرية يونانية قبرصية اماراتية باليونان

معلومة تهمك

ميدوزا-11 مناورة عسكرية جوية بحرية مصرية يونانية قبرصية اماراتية باليونان
متابعة د. أحمد على عطية الله

شهد الفريق أسامة عسكر رئيس أركان حرب القوات المسلحة المصرية ووزراء دفاع اليونان السيد نيكولاوس باناجيوتوبولوس وقبرص السيد شارلامبوس بتريدس ورئيس أركان القوات المسلحة الإماراتية الفريق الركن حمد محمد ثانى الرميثى تنفيذ المرحلة الرئيسية للتدريب المشترك ( ميدوزا – 11 )
وهو التدريب البحرى الجوى المشترك والذى إستمرت فعالياته على مدار عدة أيام بدولة اليونان بحضور عدد من كبار قادة القوات المسلحة المصرية واليونانية والقبرصية والإماراتية ، وذلك فى إطار خطة التدريبات المشتركة التى تنفذ مع الدول الصديقة والشقيقة بما يسهم فى تنامى الخبرات المكتسبة وعلاقات الشراكة وتعزيز أوجه التعاون العسكرى المثمر بين الدول المشاركة فى التدريب .
حيث بدأت المرحلة الرئيسية بتقديم عرض تفصيلى على متن حاملة المروحيات (جمال عبد الناصر) تضمن عرض الأنشطة والفاعليات التى تم تنفيذها فى مراحل التدريب المختلفة , علاوة على عرض المخطط الزمنى لتنفيذ الأنشطة خلال المرحلة الرئيسية .

ميدوز 11 مناورة عسكرية جوية بحرية مصرية يونانية

معلومة تهمك

وشاهد رئيس أركان حرب القوات المسلحة والحضور عدد من الأنشطة التدريبية التى نفذتها عناصر الدول المشاركة فى التدريب تضمنت تنفيذ قذف جوى ضد عدد من الأهداف المعادية على الساحل بواسطة الطائرات متعددة المهام ، وتنفيذ رماية مدفعية للوحدات البحرية بالأعيرة المختلفة ضد الأهداف غير النمطية أبرزت مدى ما تتمتع به القوات من دقة ومهارة عالية فى إصابة الأهداف ، أعقبها تنفيذ إسقاط مظلى لتأمين رأس الشاطئ وذلك بتنفيذ قفزة صداقة لعناصر المظلات .
كما شملت الفاعليات تنفيذ تدريب حق الزيارة والتفتيش على سفينة مشتبه بها ، وتنفيذ القوات الخاصة البحرية عدد من الأنشطة كفتح الثغرات وتأمين رأس الشاطئ والإغارة على هدف ساحلى أظهرت مدى القدرة على العمل المشترك بكفاءة وإقتدار، تلى ذلك تنفيذ عملية برمائية للسيطرة على الأهداف الحيوية بواسطة وسائط الإبرار المحمولة على متن حاملة المروحيات ، كذلك قيام طائرات الهليكوبتر الهجومى بتقديم الدعم النيرانى المكثف لتأمين ممر الإقتراب لوسائط الإبرار، كما نفذت قوات الصاعقة عملية الإقتحام الرأسى بالأساليب الإحترافية التى تمكنهم من السيطرة والقضاء على العناصر المعادية بأزمنة قياسية ، كذلك تنفيذ الإبرار البحرى الذى أبرز مدى ما يتمتع به العناصر المنفذة من قدرات قتالية عالية لتنفيذ كافة المهام التى توكل إليهم .

تنبيه هام، المنشور يعبر عن رأي الكاتب ويتحمل مسؤوليته، دون ادنى مسؤولية علي الجريدة

تنبيه

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

معلومة تهمك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: