ياخسارة يابلد

هل نضب معين الانسانية؟؟

ياخسارة يابلد
***********************
بقلم/ محمود جنيدى


هل نضب معين الانسانية؟؟
~~~~~~•••~~~~~~
ان عجز الطب فى بلدى عن علاج حالة مرضية ما ، فهل نضب معين الانسانية فى قلوب المسئولين على كافة المستويات ؟؟
هل توقف العلم فى عقول الأطباء ومسئولى وزارة الصحة ، وبالتالى تضاربت تشخيصاتهم وتضاءلت تقاريرهم الى حد الاستهتار بقلب أم يموت أطفالها أما عينيها وهى عاجزة تماما هى أى شئ وكل شئ؟؟
هل نسيتم أيها السادة المسئولن أنكم مسئولين عن ومن؟؟
أنتم مسئولون عن صحة مواطنى بلدكم بحكم ماتوليتم من مناصب كان من المفترض أن تكونوا أهلا لها ..
لكنكم خذلتموهم .!!.
ثم وهو الأهم : مسئولون أمام الله يوم لا ينفع مال ولا بنون الا من أتى الله بقلب سليم .!!.
فهل قلوبكم سليمة؟؟
أشك فى هذا ، بل وأجزم به ..
فى قرية كوم زمران التابعة لمركز الدلنجات بمحافظة البحيرة ، حالة لا أقول تدمى لها القلوب بل أقول : تتمزق أمامها القلوب وتنفطر الأحاسيس والمشاعر ..
أم تتمزق فى كل لحظة آلاف المزق ، بل ملايين ألمزق ..
أطفالها الثلاثة مصابون بمرض ضمور فى العضلات ..
أخذوها الى مستشفى الدمرداش وأخذوا عينات من أطفالها للتحليل ، والغريب أنهم طمأنوها هناك على حالة أطفالها .!!.
ثم ، وفى انتظار الرجاء يأتيها اتصال تليفونى أخبرها بمنتهى القسوة والا أدنى رحمة ، أن حالة أطفالها لا علاج لهم .!!!!!.
اه والله قالوها كده ..
ملائكة الرحمة انتزعت من قلوبهم الرحمة ..
ملائكة الرحمة نسوا أنهم ملائكة ..
فى المحكمة قد يعمل القاضى قلبه ويتغاضى عن القانون ويحكم بروح القانون ..
وملائكة الرحمة يعلنون حكم الإعدام على أطفال كل ذنبهم أنهم أصيبوا بمرض لا حول لهم فيه ولا قوة .
وبمنتهى القسوة والجبروت يعلنون الأم بهذا .
ياااااااه ..
انتوا ايه ؟؟
ألستم أباء وأمهات ؟ ألستم من بنى البشر ؟
أين مايسمى( علاج على نفقة الدولة ) ؟
أين مبادرة السيد رئيس الجمهورية ( ميت مليون صحة )؟
انتوا مش حتدفعوا حاجة من جيوبكم؟
هذا حق المواطن على الدولة ..
والله العظيم هذا حق المواطن على الدولة ..
وأنتم منفذوه رضيتم أم أبيتم ..
وان كان ليس من حقكم أن تأبوا هذا .
أنتم تعملون لخدمة وراحة المواطن ..
علمت أن هناك قرار من السيد رئيس الجمهورية برعاية هؤلاء الأطفال ولكنه لم يفعل ..
سؤال برئ أطرحه :
لو أن أحدكم أصيب أطفاله كهؤلاء ، فماذا هو فاعل؟؟
يا سادة من لا يرحم لا يرحم ..
اتقوا دعوة المظلوم ..
اتقوا دعوة المكلوم ..
اتقوا دعوة قلب يتمزق فى كل لحظة ..
اتقوا الله الذى سيسألكم عن هذا الذى اقترفتموه من جرم فى حق أطفال أبرياء وأمهم التى لا يعلم بها إلا الله ..
يا سيادة الرئيس الإنسان..
يا سيادة الرئيس الأب ..
ياسيادة الرئيس ذو القلب الحنون ..
أستحلفك بالذى لا يغفل ولا ينام ..
أستحلفك بالعليم الخبير ..
أنقذ هذه الأم بقرار عاجل بسفر هؤلاء الأطفال الى مكان فيه أمل ..
لا تبخل على أم بالأمل ..
وفى نفس الوقت : أطالب بتحقيق عاجل مع المسئولين المتخاذلين ..
أرانى هذه المرة أصرخ بأعلى صوتى :
ياديشيليون خسارة يابلد ..


معلومة تهمك

تنبيه هام، المنشور يعبر عن رأي الكاتب ويتحمل مسؤوليته، دون ادنى مسؤولية علي الجريدة

تنبيه

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

معلومة تهمك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: