الصحة العالمية تحذر سكان منطقة شرق المتوسط بعد ظهور أوميكرون

الصحة العالمية تحذر سكان منطقة شرق المتوسط بعد ظهور أوميكرون

متابعة: إسراء عاطف القليوبي

قال الدكتور أحمد المنظري المدير الإقليمية لمنظمة الصحة العالمية لشرق المتوسط:أن هناك 18.3 مليون إصابة مؤكدة بفيروس كورونا 319 ألف حالة وفاة في المنطقة.. وهي أعداد مخيفة ومقلقة

معلومة تهمك

كاشفاً أن أوميكرون ينتشر بسرعة ولكن أعراضه خفيفة ومتوسطة ولكن علينا الحذر، والقلق والخوف من ظهور متحورات أخرى لا نستطيع التنبؤ بقدراتها.

ووجه في لقاء عبر تطبيق ” زووم ” خلال برنامج ” كلمة أخيرة ” الذي تقدمه الاعلامية لميس الحديدي على شاشة ” ONرسالة للشعوب في المنطقة قائلاً : ” احذروا والتزموا بالإجراءات الاحترازية المعروفة.

محذرا من ماأسماه بوباء المعلومات المغلوطة منذ بداية الجائحة التي تتدفق عبر الانترنت وتقلل من أهمية ومخاطر المتحورات واحدة تلو الاخرى قائلاً : ” لازلنا من بداية الجائحة نعاني من أزمة تدفق المعلومات المغلوطة والمنقللة من المخاطر بالاخص من في متحور أوميكرون حتى الان وتصل لنا رسائل بإستمرار للتقليل من أهمية المتحور وعدم أهمية اللقاحات ”

تابع : ” نعم قد يتميز هذا المتحور بقلة الارعاض الحادة بشكل ما لكن قد يؤدي التقليل من أهميته لتعرض فئة غير الملقحين لمضاعفات ينجم عنها الدخول للمستفشيات ”

محذرا من مغبة الاستمرار في الاستهانة بالمتحور الجيديد حيث أن إنتشاره الواسع خاصة في البيئات غير الملقحة قد ينجم عنها متحورات اشد واصعب يصعب التنبؤ بها ”

 

وأوضح أن دول الخليج والمغرب أكثر الدول تطعيما للناس ووصلوا لنسبة 80% من عدد المواطنين.. والدول التي تعاني من اضطرابات مثل اليمن وسوريا وليبيا لم تصل حتى لنسبة 10%.

مشيراً إلى أن مصر مرت بمختلف الموجات، وهي من الدول التي تشهد ارتفاعًا في عدد الإصابات والوفيات بها استقرار.. ونطالب مصر بنشر مظلة الفحوصات لاكتشاف مدى انتشار المرض”

مشيداً بدرو المنظومة الصحية المصرية في تقديم اللقاحات للمصريين وغير المصريين قائلاً : ” مصر قدمت التطعيم للمصريين وغير المواطنين، وهناك خطط ميدانية لنشر اللقاح، ونتوقع أن تصل إلى النسبة المطلوبة في تطعيم المواطنين”

داعياً فئات المجتمع للحصول على اللقاح قائلاً : ” نواجه تحديات في نشر التطعيم مثل تقبل المجتمع، وهي لديها كميات متوافرة من التطعيم”.

وحول النصائح التي يقدمها للدول والشعوب : بعض الدول تعاني من كثرة الإصابات، ولكن نوصي بالدراسة الجيدة لمسألة الإغلاق الاقتصادي، ونوصي بالإجراءات الاحترازية

تنبيه هام، المنشور يعبر عن رأي الكاتب ويتحمل مسؤوليته، دون ادنى مسؤولية علي الجريدة

تنبيه

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

معلومة تهمك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: