أم الشهيد

أم الشهيد
بقلم / هاله مصطفى
يا دمعة صارت على الخدود
ياحزن دوب القلوب
يا إشتياق زاد فى البعد
ياحب زاد بعد الغياب
مابالى مابال قلبى حين يدمع
مابال عينى حين تحزن
مابال جسدى يهتز حين اسمع إسمك يا(شهيد)
مابال حالى أنسى نفسى وانسى دموعى فتنزل من غير مواعيد
مابال حالى حين قالوا لى هذه ام الشهيد
مابال قلبى رق إليه دون رؤياه
مابال دمعى يسقط على ملابس كالمياه
مابال نفسى تنزوى تتذكر هذه المأساه
مابال خيالى عندما اتذكر فراق الشهيد وأماه
مابه بالى حين اتذكر هذه الأحوال
ما الذى أفعله أنا من دون أن أعرفه فكل هذا بمجرد أن أسمع إسمه الشهيد فلان
فما بال الذى فى أحشائها ضمته
فما بال الذى بيدها اطعمته
فما بال الذى بعيونها سهرت له
فما بال الذى بحنانها ربته
فما بالى عندما راتها عيناى واقفه كالجبل لا تهتز فما بالى عندما حس بها قلبى عندهاا علمت أنا حزنى لا يأتى بجانب حزنها ذره
فما بالى انظر إلى الزجاج هذا بكل إهتمام فما بال هذا اللوح الذى ينقل لنا الأحوال فكأنه يبكى أيضا على هذه الرؤياه يبكى على هذه الأحداث يبكى على خطاها نحو المنصه عندما طلبوا منها توديع جثته توديع جنازته
فما بال حالى عندما إنهالت دموعى من حيث لا أدرى إنهالت دموعى وإنفصلت روحى عن جسدى عندما قالت ((((ولدى الشهيد:ربتك أمك لهذا اليوم المجيد فلن ابكى ابدا عليك فانت فى قلبى مهما ذهبت ولدى مادمت امامى وفى خيالى منذ صغرك وانت تولد امامى ولدى أنت فى قلبى وفى كيانى حتى كفنوك امامى ))))

تنبيه هام، المنشور يعبر عن رأي الكاتب ويتحمل مسؤوليته، دون ادنى مسؤولية علي الجريدة

تنبيه

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

معلومة تهمك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: