الإدارة بالقيم

الإدارة بالقيم

الإدارة بالقيم
بقلم : لينة الأطرش
عزيزي القارئ : ماذا تعرف عن الإدارة بالقيم ؟
في هذه المقالة سنعرف نبذه عن الإدارة بالقيم كمدخل حديث من مداخل الإدارة المعاصرة فهي بنا.
لقد أدخلت الإدارة بعداً إجتماعيا هاما ومؤثراً على السلوك الاداري داخل المؤسسات وهو البعد الضمني الأخلاقي ويتمثل في الإدار’ بالقيم وتتميز الإدارة بالقيم بانها تركز الاهتمام على المتغير الاقتصادي والحافز المادي وتعمل على إشباع حاجات الفرد الفسيولوجيه وتهتم بالعوامل الإنسانيه الروحية وتحترم في الإنسان إنسانيته وتشركه في العمليه الاداريه كلنا حسب امكانيات ومقدرته وإستعداداته نفسيه وتعمل على احترام النظام وتحديد المسؤوليات كما تحترم الرسميه والتنظيم الرسمي والهيكل التنظيمي وتعمل على تحقيق الطاعه بين الرئيس والمرؤوسين في ظل سياده القيم إضافه الى ذلك فانه قد تعود على المنظمه التي تطبق الاداره بالقيم كاداه للقياده الاستراتيجيه عده فوائد من بينها :
التبسيط:
ويمكن للاداره بالقيم القضاء على التعقيدات التي تتعرض لها المنظمه والتي تنشا نتيجه الحاجه المستمره والمتلاحقه لمتابعه المتغيرات التي تحدث وتؤثر على كل المستويات الاداريه وتوفر الاداره بالقيم مجهودات الاداره المختلفه في الرقابه الدائمه على العاملين ومحاوله حل المشكلات الصغيره كما انها تسعى لتوحيد جهود الاداره عند ادائها للوظائف الاداريه مما يقلل من اسباغ السمه الشخصيه للاداره على اعمال المنظمه.
ضمان الالتزام :
لابد ان تتفق السياسات مع الرؤيه وتعمل على تحقيق الاهداف والسياسات هي الانشطه التي يقوم بها الافراد وبهذا تتضمن الاداره بالقيم تنميه التزام كل فرد في المنظمه ان يكون اداؤه عالي الجوده
الارشاد والتوجيه:
توجه وتقود الادارة العليا عند وضع الرؤيه وتحديد الاهداف المستقبليه والاداره الاسلاميه اداره تركز على القيم ولعل هذه الركيزه تميزها عما سواها من الادارات التي تنتمي الى افكار ونظريات وضعها البشر لانفسهم وتتميز بعده خصائص من بينها واهمها (التخطيط )
الادارة بالقيم ساهمت في التخطيط الجيد وربطه بالفلسفه الجماعية التي يؤمن بها المجتمع وهي فلسفه القيم المشتركه حيث تحدد الخطه ويسيطر الهدف في حدود الامكانيات المتاحه تحت الظروف القائمه والتي تحقق الهدف المعين سواء تعلق الامر بالظروف الماليه او البشريه ينتهي التخطيط الى تحديد الخطه عمل محدوده تحدد المسار اللازم لتنفيذها والفتره اللازمه لذلك مع تحديد الوسائل الشرعيه الكفيله لتحقيق هدفها مع المحافظه على قيم العدل والمساواه بين العاملين في مختلف المستويات التنظيميه بما لا يتناقت مع اهدافهم الشخصيه الى جانب المرونه في اعداد الخطه وجعلها قابله للتغيير والتعديل والتبديل وفقا لمتطلبات الموقف حيث يفتح المجال الواسع لاجتهاد الاداريين في التنفيذ ومراحله وبرامج العمل وفروع الخطه المختلفه بما يناسب الظروف المحيطه والمؤثره وهذه تلك هي أهم مميزه من مميزات الإدار’ في الاسلام

تنبيه هام، المنشور يعبر عن رأي الكاتب ويتحمل مسؤوليته، دون ادنى مسؤولية علي الجريدة

تنبيه

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

معلومة تهمك

تعليق 1
  1. اسماء عتمان يقول

    ربنا يبارك فيكي ويذيدك وترتقي لاعلي المراتب

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: