العادات الصحية لصحة نفسية أفضل

كتبت نجلاء نادر

العادات الصحية لصحة نفسية أفضل

تشير العديد من الدراسات إلى أن التغييرات الصغيرة والإيجابية في طريقة عيشك كل يوم تجعلك أكثر سعادة وصحة بمرور الوقت. لذا، إذا كنت تبحث عن المزيد من الطاقة، وضغط أقل،ونوم أفضل
‎وشعور بالسعادة ، الأمر كله يتعلق بالعادات التي تلتزم بها يوميا

معلومة تهمك

📌ما هي العادات الصحية؟
العادات الصحية هي سلوكيات يومية تؤثر بشكل إيجابي على صحتك النفسية و الجسدية والعقلية والعاطفية. يمكن أن تساعد هذه العادات في الوقاية من الأمراض المزمنة، وتحسين الصحة النفسية و العقلية والجسدية، وتعزيز نوعية حياة أفضل. على عكس الحلول السريعة ، لا تتعلق هذه العادات بالنتائج الفورية أو التحولات السريعة .
العادات الإيجابية – مثل اختيار السلطة على الوجبات السريعة أو تخصيص عشر دقائق يوميًا للأسترخاء – قد لا تُحدث ثورة في صحتك في يوم واحد. ومع ذلك، فإن تأثيرها التدريجي و التراكمي يمكن أن يؤثر بشكل كبير على صحتك على مدار الأسابيع والأشهر والسنوات.

📌فوائد خلق عادات صحية
إن إنشاء عادات صحية والحفاظ عليها لا يقتصر فقط على جودة الحياه ، بل يتعلق أيضًا بتحسين نوعية حياتك. كل خيار إيجابي له تأثير مضاعف، يجلب العديد من الفوائد ويلهم المزيد من التغييرات. فيما يلي بعض فوائد تنمية العادات الصحية.
١- ممارسة التمارين الرياضية بانتظام لتعزيز الصحة البدنية وتقليل التوتر.
٢- تناول نظامًا غذائيًا متوازنًا غنيًا بالفواكه والخضروات والحبوب الكاملة والبروتينات الخالية من الدهون والدهون الصحية.
٣- الحرص على النوم الكافي لتجديد نشاط العقل والجسم.
٤- حافظ على رطوبة الجسم للمساعدة في عملية التمثيل الغذائي والحفاظ على وظائف الجسم بشكل عام.
٥- الحد من وقت الشاشة اليومي لتقليل التعب العقلي وتعزيز نوم أفضل .
٦- الحفاظ على الروابط الاجتماعية لتعزيز الصحة العاطفية ومكافحة مشاعر العزلة.
٧- اعتماد عقلية النمو للتعلم المستمر وتعزيز المهارات.
٨-قضاء بعض الوقت فى الطبيعة .
٩- التأمل للمساعدة في تقليل التوتر وتحسين التركيز.
١٠-خذ فترات راحة صغيرة للمساعدة في تخفيف الإرهاق.
١١-مارس الامتنان لتذكير نفسك بكل الأشياء الجيدة في حياتك عندما تكون الأوقات صعبة.
١٢- خصص وقتًا للرعاية الذاتية حتى تتمكن من رعاية نفسك.
١٣- القراءة بانتظام لتعزيز المعرفة والوظيفة المعرفية.
١٤- اعتماد روتين يومي للهيكلة والإنتاجية.
١٥- تحديد أهداف شخصية قصيرة وطويلة المدى لتوفير التوجيه والتحفيز.
١٦- التقليل من تناول الأطعمة المصنعة والسكر والكافيين .
١٧- تجنب التدخين والحد من استهلاكه
١٨- الجلوي الصحى ، خاصة أثناء العمل المكتبي.
١٩- استثمار الوقت في ممارسة الهوايات والأنشطة التي تحبها .
٢٠- فعل الخير للآخرين .
٢١- إعطاء الأولوية للرعاية الذاتية من خلال الأنشطة التي تساعد على الاسترخاء وتجديد النشاط.
كتبت نجلاء نادر
معالج سلوكى ومرشد نفسى

تنبيه هام، المنشور يعبر عن رأي الكاتب ويتحمل مسؤوليته، دون ادنى مسؤولية علي الجريدة

تنبيه

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

معلومة تهمك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: