أهمية تنمية الأسرة من المنظور الديني عنوان ندوة لمركز إعلام طنطا بالغربية

أهمية تنمية الأسرة من المنظور الديني عنوان ندوة لمركز إعلام طنطا بالغربية

الغربية / محمد السايس

نظم مركز إعلام طنطا في إطار مبادرة ” تنمية الاسره المصرية ” تحت شعار ” أسرتك ثروتك ” التي أطلقتها الهيئة العامة للاستعلامات قطاع الإعلام الداخلي برئاسة أحمد يحي

معلومة تهمك

نفذ اليوم الأربعاء وحدة الإعلام السكاني بمركز أعلام طنطا التابع لإدارة أعلام وسط الدلتا ندوة توعوية تثقيفية بالتعاون مع مديرية الشباب والرياضة بالغربية ومديرية أوقاف الغربية بقاعة مؤتمرات مديرية الشباب والرياضة بطنطا بعنوان ” أهمية تنمية الاسره من المنظور الديني ” بحضور مديري مراكز الشباب ومسؤولي إدارة الشباب والجواله وشباب من مراكز التدريب والتثقيف بالمديرية بحضور الشيخ عبدالمهين السيد محمد مدير عام شؤون الدعوة بمديرية أوقاف الغربية وحاتم الرشيدي مقرر المجلس القومي للسكان بالغربية و محمد سعفان مدير عام الشباب بمديرية الشباب والرياضة بالغربية

وقد تناول اللقاء النقاط التالية :
الزيادة السكانية وتأثيرها على الدولة المصرية اجتماعيا وصحيا واخلاقيا وان الاسره المنظمه في تكوينها من آب وام واثنين من الأولاد هي بداية مجتمع نافع وصالح فكما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ” فاظفر بذات الدين تربت يداك ” وصاحب الدين والخلق خير فكلكم راع والزوج والزوجه هم رعاه لاولادهم فإذا صلحت الاسره صلح المجتمع كله وأن فسدت فسد المجتمع كله

أهمية مواجهة السلبيات داخل الاسره كزواج القاصرات ومنع تعليم البنات وعمالة الأطفال وأكل الميراث وعقدة تفضيل إنجاب الذكور علي الإناث مع الحث ونشر الإيجابيات داخل الاسره المصرية كزواج البنت قبل سن ال 20 عاما مع حقها في التعليم والعمل ومشاركة الولد في العمل والإنتاج الزراعي والصناعي والتجاري مع تفعيل حقها الشرعي في الميراث والحقوق الزوجية مع نشر السلوك السكاني الإيجابي والفعال للنهوض بالمجتمع المصري

الحفاظ على أفراد الاسره من نشر الشائعات علي وسائل التواصل الاجتماعي في نشر الانعزالية المجتمعية والأسرية والعنف الأسري والتمييز بين الأبناء في التعليم والرعاية ومواجهة التنمر والشواذ الأخلاقي والجنسي

التأكيد على أهمية الدور المجتمعي للفرد والاسره والمؤسسات المجتمعية تجاه الدوله المصرية لحل المشكلات والتحديات الحالية واللجؤ الي الإنتاج والتصنيع والتمويل في إقامة المشروعات الصغيرة والمتوسطة والتشجيع للمنتج المحلي والمصري من أجل تحقيق أهداف التنمية المستدامة وبناء الجمهورية الجديده

التأكيد على مخاطر الزيادة في عدد المواليد وعدم التنظيم والتباعد بين المواليد وانهاك الموارد المالية والمعيشية للأسرة المصرية حيث هناك مولود كل 5 ثواني كما أوضحت وزارة الصحة وما يترتب عليه من ضغوط معيشية ومجتمعية واخلاقيه وحياتية صعبه فلابد من التنظيم والتشجيع علي التنظيم بين المواليد فاثنين كفايه

تم فتح باب الحوار وتوجيه الأسئلة حول موضوع الندوة وتوجيه الارشادات حتي يتم تحقيق الأهداف المرجوه لرفع المعاناه الاجتماعية والمعيشية ومواجهة التحديات والمشكلات المجتمعية ومنع الاحتكار والاستغلال والفساد ومحاربة العادات والتقاليد البالية التي يعاني منها المجتمع والاسره المصرية ولابد من مواجهتها بالحوار والنقاش

أعد و نسق ونفذ اللقاء السيد سنيد وابراهيم عبدالنبي بإشراف ضاحي هجرس مدير مركز إعلام طنطا ومصطفي حسين مدير عام أعلام وسط الدلتا

تنبيه هام، المنشور يعبر عن رأي الكاتب ويتحمل مسؤوليته، دون ادنى مسؤولية علي الجريدة

تنبيه

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

معلومة تهمك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: