فرحة اللقاء

فرحة اللقاء

فرحة اللقاء

كتبت: سهير مهدي السعودية
متابعة : د.عبدالله مباشر رومانيا

منذ غبت لم أعرف للايام إ سما ولا للشهور رقماًولا للسنين عدداً.
نسيت شروق الشمس وغروبها. أصبحت الليالي طويلة والوقت لم يعد بالحسبان .
الساعات تمشي لا بل توقف الزمن .
لم يعد الجو يعرف الا البرد القارس لاحرارة للمشاعر ولا دفء بالليالي الخوالي .
الألوان اتحدت والتحفت السواد ،لا وجود لقوس قزح بعد أن حبست الامطار وجفت الأرض ،
ذبلت الزهور وهجرت الطيور الأوكار .
كيف لحياتي أن تستمر وقلبي نسي كيف يضخ الدماء،توقفت النبضات العيون جاحظة، اللسان توقف عن الحركة وفقدالكلمات .
هذا شعوري بعد أخر كلمات قلتها لي لم أسمع سوى صوتك ولا أميز الا صوت دقات قلبك
حجبت عني الرؤيا وفقدت إحساسي باني على قيد الحياة فقدت في غيابك ضحكاتي وكلماتي ونسيت معاني الاغنيات .
مازلت واقفة على عتبة الايام أنتظر أن تدق الساعة ويتحرك عقربها لينبض قلبي بالحياة عند عودتك ستعود الأزهار وتنبت الأشجار ستبرق السماءوترعد ويتساقط المطر لتعود الحياة كما كانت ستحتفل الدنيا بقدومك .
ستغني الطيور على الاغصان ،ستزين السماء النجوم وينير القمر الليالي السوداء وتشرق الشمس فيذوب الثلج وتجري الانهار وأعود للكلام ويصدح صوتي بالغناء
فرجائي أن لا تطيل الغياب ولاتحرمني فرحة اللقاء
سهير مهدي

معلومة تهمك

تنبيه هام، المنشور يعبر عن رأي الكاتب ويتحمل مسؤوليته، دون ادنى مسؤولية علي الجريدة

تنبيه

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

معلومة تهمك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: