قيمةُ الأشياءِ

قيمةُ الأشياءِ

بقلم:  سيد الرشيدي
نحن لا نُعطي الأشياء حقَّ قيمتها إلَّا لحظة فنائها.
لا نشعرُ بثروتنا إلا حين نخسَرُها من أيدينا، ولا نشعرُ بصحَّتنا إلَّا حين نمرَض ونتهاوَى!!
ولا نشعرُ بحُبِّنا إلا حينما نفقده، ونشعرُ بفقدان كلِّ ما امتلَكْنا بالإهمال.
الوالدين لا نعرف قيمتَهم إلَّا عندما يغيبون عن حياتنا.
عندما يغيبان نشعرُ بفقد الحنان والأمان، والعطف والحُنوِّ والبلسم والشفاء، والمظلة التي كانت تُظلُّ الواحدَ منَّا طوال بقائهم.
فإذا دام شيءٌ في يدنا نفقد الإحساسَ به.
فلا تدع الوقتَ يمرُّ دون أن تتمسَّك بما امتلكتَ، حافِظ عليه كنفسِكَ.
حافظوا على تلك الأرواح، كلُّ رُوحٍ بمثابة وردةٍ يفوح شذاها بقلبك.
من كتابي الجديد قطوف.

قيمةُ الأشياءِ

معلومة تهمك

تنبيه هام، المنشور يعبر عن رأي الكاتب ويتحمل مسؤوليته، دون ادنى مسؤولية علي الجريدة

تنبيه

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

معلومة تهمك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: