بنك اليابان يرفع أسعار الفائدة بعد 17 عام

حسن لهله
للمرة الأولى منذ 17 عاماً وبعد ثماني سنوات من تطبيق أسعار الفائدة السلبية، رفع البنك الياباني المركزي أسعار الفائدة، في تحول تاريخي عن التركيز على إنعاش النمو من خلال التحفيز النقدي الشديد التساهل.

وعلى رغم أن قرار المركزي الياباني برفع أسعار الفائدة للمرة الأولى منذ عام 2007، فإن أسعار الفائدة لا تزال قريبة من الصفر.
وبذلك يكون البنك الياباني آخر البنوك المركزية التي تتحول عن سياسة أسعار الفائدة السلبية، منهياً حقبة سعى فيها صناع السياسات في جميع أنحاء العالم إلى دعم النمو من خلال الأدوات النقدية غير التقليدية.

إلى ذلك تخلى بنك اليابان عن السياسة التي تم وضعها منذ عام 2016 والتي فرضت رسوماً بنسبة 0.1 في المئة على مجموعة صغيرة من الاحتياطات الفائضة للمؤسسات المالية المودعة لدى البنك المركزي.

معلومة تهمك

وحدد بنك اليابان سعر الفائدة لليلة واحدة باعتباره سعر الفائدة الجديد، وقرر توجيهه في نطاق يراوح ما بين 0 و0.1 في المئة من طريق دفع فائدة بنسبة 0.1 في المئة على الودائع في البنك المركزي.
في غضون ذلك، تخلى المركزي الياباني عن التحكم في منحنى العائد، بعد أن طبق تلك السياسة منذ ثماني سنوات بداية من عام 2016 التي حددت أسعار الفائدة الطويلة الأجل حول الصفر.

تنبيه هام، المنشور يعبر عن رأي الكاتب ويتحمل مسؤوليته، دون ادنى مسؤولية علي الجريدة

تنبيه

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

معلومة تهمك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: